منتدى متيجة للعلوم الفيزياية والتكنو لوجية

منتدى خاص بدروس واختبارات كل المواد من الابتدائي الى الجامعي


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

مقاييس التكوين مفتشين ومديرين والاساتذة المتربصين ابتدائي ومتوسط وثانوي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

Admin


Admin
الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية
المعهد الوطني لتكوين موظفي التربية الوطنية
بن اشنهو وهران
2015/2016
ملخص مقياس النظام التربوي الجزائري
تلخيص
الاستاذ بوديسة عبد القادر
مفتش تعليم متوسط   
علوم فيزيائية
 
 
 


 
 
النظام التربوي الجزائري  
 
الامرية رقم 35/76   المتضمن تنظيم التربية و التكوين في الجزائر صادر 16 افريل 1976
1-تعريف النظام التربوي
التربية لغة  من فعل ربى ومعناها التنمية و الزيادة
التربية اصطلاحا  هي تنمية قدرات الافراد في مختلف النواحي العقلية والحركية و الوجدانية الاجتماعية
2-التربية هي عملية اعداد الافراد في زمان و مكان معين قصد تسيير عملية التكيف مع بنية اجتماعية طبيعية
2-تعريف النظام
لغةالنظام هو انه كل شيئ اذا قارنته باخر و جمعته بعضه الى بعض يقال تناظمت الصخور اذا تلاصقت وجمع النظام هو نظم و انظمة و اناظيم
النظام اصلاحا   *هو عدة عناصر تتفاعل باستمرار مع بعضها بحيث يكون وحدة واحدة
*هي مجموعة من العناصر تجمعت مع بعضها و توجد بينها علاقات تفاعلية من اجل اداء وظائف تستهدف مجتمعة الى تحقيق هدف معين
*هو الكل المركب من مجموعة عناصر لها وظائف وبينها علاقات شبكية و تتم ضمن قوانين و يكون لهذا الكل المركب علاقات تبادلية مع النظم الاخرى و يكون مفتوحا اي النظام يسمح بدخول المعلومات و الافكار و الموارد  او هو مجموعة من العناصر المتظمة و المتفاعلة فيما بينها تفاعلا حركيا دينامكيا وتعمل هذه العناصر كوحدة واحدة و تتكامل في تفاعلها و علاقاتها من اجل تحقيق هدف معين
 
 
 
خصائص النظام
1-انه مجموعة من العناصر
2-تفاعل العناصر فيما بينها
3-العناصر تتفاعل حركيا سكونيا
4-ارتباطها تكامليا
5-يتصف بالمرونة و القابلية للمراقبة و التعديل
6-يكون هادف و يسعى الى تحقيق غاية فعالة و الخلية هي المحافظة على بينتها و ذلك قصد الاستمرار في الحياة و غاية مؤسسة اجتماعية كلمستشفى وهي المحافظة على معالجة المرضى و غاية المدرسة هي تكوين افراد صالحين
مكونات النظام
1-المدخلات
*مادية مثل الاجهزة والوسائل
*بشرية مثل العمال و الاساتذة
*معنوية مثل الضروف المحيطة بالنظام
مفهوم النظام التربوي
هو الاطار الذي ينظم كل عناصر العملية التربوية و مختلف مكوناتها من نصوص تشريعية و تعليمات و مناهج و متعلمين و معلمين و مؤطرين و اداريين و عمال و اولياء و تلاميذ و هياكل و امكانيات مادية و موارد مالية و كل ما يربط هذه العناصر من علاقات وظيفية و مايحدث بينها من تكامل و تعامل و انسجام بهدف تحقيق الغايات المرسومة و النظام التربوي عنصر من نظام اشمل و اكبر هو نظام الدولة بحيث يتكامل مع غيره من الانظمة الاخرى كالنظام السياسي و الاقتصادي لتحقق مجتمعة اهداف الدولة العليا
و ينمكن نجاح اي دولة في تطوير منظومتها التربوية عن طريق مراجعتها و تحدياتها باستمرار اذا الا يمكن تطوير مجتمع ما منعزل عن النظام التربوي و التظم التربوية في مختلف المجتمعات تكاد تتقارب في بعض ابعادها لان كلا منها   يسعى الى التنمية البشرية و اعداد الافراد للحياة غير ان كل نظام تربوي يتميز عن غيره وفق مرجعياته فهو انعكاس لفلسفة المجتمع الفكرية و الاجتماعية و السياسية
العوامل المؤثرة في النظام التربوي
1-العامل الثقافي و الحضاري
2-العامل السياسي و الاديولوجي
3-العامل الاقتصادي
4-العامل الطبيعي
مهام النظام التربوي
1-من الناحية الاجتماعية
يعمل على تنشئة و تهيئة الافراد في مختلف النواحي العقلية و الجسمية و الاجتماعية لكي يكونوا اسوياء في حياتهم و يصبحوا اعضاء و فاعلين و متقاعلين
-يحافظ على التظامن الاجنماعي عن طريق تنمية الشعور بالانتماء للوطن    
- تثبيت القيم الخلقية و عادات المجتمع و يحافظ على النسق الاجتماعي و نقل التراث الثقافي    يستجيب الى التطلعات الشعبية للعدالة الاجتماعية و اعدادهم لمكافحة اشكال العنف والتمييز
- يساعد الافرادعلى اختيار الادوار الاجتماعية  وتاهليهم للعمل
-يعتبر مصدرا حيويا للتجديد و يعمل على مواكبة   مستجدات العصر  
-يساعد على التفاهم و التعامل بين الشعوب و يدعوا إلى السلم
 
 
 
2-من الناحية الاقتصادية
-التربية تسبق التنمية لانها تكون الإطارات التي تخطط لها
-لها دور في  عملية النمو الاقتصادي  و الازدهاري اذا تنمية قدرات و مواهب الافراد وتلعب دورا اساسيا في تطوير العلوم.
- للتربية تاثير مباشر  على سلوك الافراد. فالجهل  في كثير من الاحيان يكون السبب الرئيسي في  تفشي  ظاهرة الاستهلاك المظهري..
بنايات النظام التربوي
1-بنية سياسية هو اتخاذ القرارات الخاصة بالسياسة التربوية
2-بنية الواصفة لمكوناته و عناصره و هي المجموعة التي اصدرت اسسه
مثل المرسوم الرئاسي 9/5/200 تعيين اللجنة الوطنية لاصلاح المنظومة التربوية
3-بنية تخطط المناهج و كيفية تنفيذها و تقويمها
4-بنية ادارية و التي تدير شؤونه و تسييره مثل مديرية التكوين
5-بنية تسيير الموارد المالية و المادية
6-بنيةبيداغوجية التي تسهر على تنفيذ المناهج
مستويات النظام التربوي
1-المستوى السياسي
2-المستوى الاداري
3-المستوى التقني البداغوجي
الشبكات التي تضمن الادماج بين مستويات النظام التربوي
1-التواصل
2-التنسيق
3-الانسجام
4-الشفافية
5-الحواجز
غايات النظام التربوي
1-بعد وطني هو ترسيخالاسلام و العروبة و الامازيغية (الهوية الوطنية)
2-بعد ديمقراطي بناء نظام ديمقراطي و ديمقراطية التعليم
3-بعد العلمي و  تكنولوجي هدفه هو اختيار العلم و التكنولوجيا اسس لتظير البلاد
4-بعد عالمي هو التفاعل مع كل المستجدات في العالم و تحديث المناهج و الوسائل
 
ملخص  المعهد
 
1-تعريف النظام التربوي
هو نظام يتكون من العنا صر و المكونات و العلاقات التي تتستمد مكوناتها من من النظم السسيوث ق افية و السياسية و الاقتصادية
2-مستويات النظام التربوي
+المستوى البنائي هو مجموعة من العناصر التي تتفاعل مع بعضها لاداء وظائف  معينة تهدف الى تحق يق الغيات البعيدة
*بنيات سياسية تشمل اتحاذ القرارات
*بنيات ادارية   تدير شؤون النظام و تسيره
*بنيات بيداغوجية تخطط البرامج و الطرق و الوسائل
*بنية  التكوين وهي تكون النظام و تطوره
*بنية التسيير ا الموارد المالية و المادية
*البنية التربوية تنفذ الماهج و البرامج
*البنية النظرية الواصفة لمكونات النظام التربوي
+المستوى الوظيفي وهو الوظائف التي يشغلها النظام
*مستوى  سياسي يشمل تخطيط الغايات وتحديد الاختيارات
*مستوى اداري يشمل تسيير  النظام و تدبير الموارد و اصدار القرارات التنظيمية
*مستوى  تربوي يشمل عمليات التكوين و التاطير التربوي و التدريس
3-غايته
*البعد الوطني يشمل مكونات الهوية الوطنية الاسلام و العروبة و الامازيغية حي ث تعمل على ترسيخها ل ضمان  الوحدة الوطنية و المحافظة على الشخصية الجزائرية
*البعد الديمقراطي يشمل التوجهات الجديدة للبلاد الرامية الى بناء نظام ديمقراطي و نشر الثقافة الديمقراطية و بالتالي مبدا ديمقراطية التعليم
*البعد العلمي التكنولوجي التاكيد على اختيار التوجه العلمي و التقني للمدرسة الجزائرية وذلك بتخصيص الحجم الساعي المناسب
*البعد العالمي يشمل التفاعل مع المستجدات في العالم و تحديث المناهج و عصرنة الوسائل بمراعاة الامتداد المغاربي و الاسلامي و حقوق الانسان و التعون الدولي
*بناء مجتمع متكامل و متمسطك باصالته و ثوابته و متطلع للمستقبل و يقوم على
-الهوية الوطنية
-روح الديمقراطية
-روح العصرنة العلمية
*تكوين المواطن و اكتساب الكفاءات و القدرة
مرجعيات النظام التربوي
-نداء اول نوفمبر
-مؤتمري  الصومام و طربلس
-ميثاق 64 و76 و 86
-الدساتير منذ 62
-امرية 76
4-مفهوم النظام التربوي
هو مجموعة العناصرالمشابكة و المترابطة  فيما بينها في تفاعل مستمر لتحقيق هدف او مجموعة من الاهداف المشتركة
5-خصائص النظام التربوي
*يتكون من اجزاء او عناصر متفاعلة و متكاملة
*له اهداف محددة مسبقا يسعى لتحقيقها
*هو مجموعة من التغيرات التي لها هدف و بينها علاقات متكاملة و متفاعلة
*يتكون من سلطات و مسؤليات مختلفة
*له تركيب هرمي يربط عناصر النظام ببعضها
*له بيئة تؤثر فيه و تححد تفاعل معه
6-التحليل النظامي
*تعريفه
هو عملية تحديد الحاجات و اختيار المشكلات و تعيين متطلبات لحل المشاكلات و اختيار الحلول
*اسسه و استعمالاته
-الوصول الى قرارات بالنظام من خلال خطوات منظمة
-يساعد على التنبؤ بالتغيير
-يعالج و يشخص المشكلة
تطور النظام التربوي مراحل
الامر 35/76 المتضمن تنظيم التربية و التكوين
نشرة وضعية التربية و التكوين بين 1962و 1998
مرحلة ما قبل الاستقلال (الاستعمار)
اسس الاستعمار منظومة مدرسية بديلة لابناء الشعب الجزائري للتي كانت سائدة (الكتاتيب و المدارس) و التي ضغطت على العقيدة و طمست الهوية و تكوين مساعدين للاستعمار من اجل خدمة لاغراضه اما  ابناء المعمرين فكانو يدرسون نظام  اصلي للمدارس في فرنسا و لذلك قامت المقاومة الشعبية ضد هذه الاساليب و اسست الكتاتيب القرانية و المدارس الحرة
1-المرحلة الاولى من 62 الى 70
 -التعليم الابتدائي 6 سنوات
 -التعليم المتوسط يشمل التعليم العام 4 سنوات يختم بالشهادة الاهلية او شهادة التعليم العام     -التعليم التقني 3 سنواتيتوج بشهادة الكفاءة المهنية
 -التعليم الفلاحي 3 سنوات يتوج بشاهدة التعليم الفلاحي
التعليم الثانوي
*التعليم الثانوي العام و التقني  3 سنوات يتوج بشهادة البكالوري
*التعليم الصناعي و التجاري 5 سنوات يتوج بشهادة الاهلية الصناعية و التجارية
2-المرحلة الثانية من 70 الى 80
فيه طرحت امرية 16 افريل 1976
-التعيم الابتدائي بقي كماهو
التعليم المتوسط 4 سنوات يشمل كل التخصصات السابقة و يتوج بشهادة التعليم المتوسط
التعليم الثانوي 3 سنوات و يتوج بشهادة البكالوريا
المرحلة الثالثة من 80 الى 90 بداية المدرسة الاساسية
التعليم الابتدائي  6 سنوات يتكون من الطور الاول و الثاني
التعليم الاساسي 3 سنوات 7 و8 و 9 اساسي
التعليم الثانوي 3 سنوات يتكون من تعليم عام و تقني
المرحلة الرابعة من 90 الى 2003
التعليم الابتادئي 6 سنوات
التعليم الاساسي 3 سنوات
التعليم الثانوي بداية  تطبيق الشعب جذع مشترك اداب و علوم و تكنولوجيا
 المرحلة الخامسة من 2003 الى 2015
مرحل الاصلاح   
التعليم الابتدائي 6 سنوات
التعليم المتوسط 4 سنوات
التعليم الثانوي 3 سنوات
ثم تقليص ععد سنوات العليم الابتدائي الى 5 سنوات
بداية تطبيق مناهج الجيل الاو
المرحلة 2015 
بداية تطبيق مناهج  الجيل الثاني                   
 
 
البرامج و المناهج
الامر 76/135 المتضمن تنظيم التربية و التكوين في الجزائر
1-تعريف البرنامج هو تحديد المواد المراد دراستها و المضامين التي تقدم و الحجم الساعي المناسب
2-تعريف المنهاج هو مجموعة من العمليات المخطط لها من اجل تحديد الاهداف و المضامين و الطرائق التعليمية
التخطيط التربوي
1-تعريف التخطيط التربوي
لغة هو مصدر فعل خطط اي سطر و رسم الخطوط
اصطلاحا هو العملية التي تنظم جميع مجالات التنمية الاجتماعية و الاقتصادية و تستلزم ترابطا بين كل القطاعات
2-خصائص التخطيط التربوي
*مجموعة من العمليات المتفاعلة و المتكاملة
*مجموعة من القررات و التدابير اللازمة لتحقيق الاهداف
*تحليل المعلومات و البيانات  
*اسثمار للامكانيات المادية و الموارد المتاحة
*يوضع استراتجية للتنمية التربوية
3-مجالات التخطيط التربوي
*الجانب الكيفي و الكمي
*الجانب الاداري و المالي
*اهداف و مناهج الدراسة
*الطرائق المتبعة
*التوجيه المدرسي
*الابنية المدرسية
*الهيئة التعليمية و الادارية للموظفين
*الوسائل التعليمية
التقويم
1-تعريف التقويم
من فعل قوم ومعناه قوم الشيئ اي عدل و ازال الاعوجاج
اصطلاحا معناه هومجموعة من الاجراءات و العمليات المستعملة لادوات من شخص تكلف بتعليم فئات معينة
اسس عملية التقويم
*توظف ادوات
*تكون الاداة مبنية
*تمكين المتعلوم من الاداء و تحليله
*فحص الاداء والانجاز
انواع التقويم
*التقويم التشخيصي
*التقويم التكويني
*التقويم التحصيلي
 
 
1-طرق التقويم
*الاستبيان و الاستفتاء
*الملاحظة
*المقابلات الشخصية
*الاختبارات
2-مجالات التقويم
*التلميذ
*المنهاج و المعلم
الهيكلة التنظيمية لوزارة التربية الوطنية
 
المرسوم التنفيذي رقم 94-266 صدر في 6 سبتمبر 1994 المتضمن تنظيم الادارة المركزية في وزارة التربية الوطنية
المرسوم التنفيذي رقم 95-76 صدر في 11 مارس 1995 المتضمن تنظيم الادارة المركزية في وزارة التربية الوطنية
1-تعريف وهي تقسيم الوزارة الى ديوان و مجموعة من المديريات و المديريات الفرعية و مكاتبها
2-مكوناتها
*ديوان الوزير و يتالف من مدير الديوان و رئيسه و8 مكلفين بالدراسات و6 ملحقين بالديوان
الهياكل هي
*مديرية التعليم الاساسي
*مديرية التعليم الثانوي العام
*مديرية التعليم الثانوي التقني
*مديرية التكوين
*مديرية التقويم و التوجيه و الاتصال
*مديرية الانشطة الثقافية و الرياضية و النشاط الاجتماعي
*مديرية التخطيط
*مديرية المستخدمين
*مديرية المالية و الوسائل
*مديرية الدراسات القانونية و التعون
اهمية الهيكلة التنظيمية
 
التحكم في التسيير
*توزيع المهام
*التنسيق بين المديريات
*التكفل بقضايا التربية  التكوين
مهام وزارة التربية الوطنية
الامر رقم 76-35 المتعلق بتنظيم التربية و التكوين
المرسوم التنفيدي رقم 94-265 المتعلق بتحديد صلاحيات وزير التربية الوطنية
1-تنمبة شخصية الاطفال و المواطنيين و اعداهم للحياة
2-اكتساب المعارف العلمية و التكنولوجية
3-الاستجابة للتطلعلات الشعبية و تنشئة الاجيال لحب الوطن
4-تلقين التلاميذ مبدا العدالى و المساواة و مكافحة التفرقة و التمييز
5-منح تربية تستهدفق التعون و صيانة الاسلام و تنمية حقوق الانسان
 
 
 
 
تنظيم مصالح مديريات التربية
المرسوم رقم 90-174 الصادر فب9 جوان 1990 المتعلق بكيفية تنظيم مصالح التربية على مستوى الولاية
القرار الوزاري المشترك الصادر 29 اكتوبر 1990 المتعلق بتحديد مصالح مديريات التربية
1-مهام وصلاحيات  مديريات التربية
*تنشيط الاعمال التربوية و السهر على توفير الشروط لادائها
*اعداد الخريطة المدرسية و جمع الاحصائيات المدرسية و معالجتها
*السهر على احترام المقاييس التربوية في مجال بناء تجهيز المدارس
*السهر على التنظيم و المتابعة و المراقبة و تطبيق البرامج و التنظيم المدرسي
*القيام بتعيين كل  الموظفين و تنظيم مسابقات التوظيف
*تنظيم عملية التوجيه و التقويم المدرسي و تكوين الموظفين
*تنظيم نشاطات اسلاك التفتيش و ترقية النشاطات التربوية والثقافية و الرياضية
2-هياكل مصالح مديرية التربية
يختلف التقسيم من ولاية الى اخرى
هناك تقسيم ثلاثي
*مصلحة البرمجة و المتابعة
*مصلحة التمدرس و الامتحانات
*مصلحة المستخدمين و التفتيش
هناك تقسيم رباعي
*مصلحة البرمجة و المتابعة
*مصلحة التمدرس و الامتحانات
*مصلحة المستخدمين
 *مصلحة التكوين و  التفتيش
هناك تقسيم خماسي و امانة عامة
*مصلحة البرمجة و المتابعة
*مصلحة التمدرس و الامتحانات
*مصلحة المستخدمين
 *مصلحة التكوين و  التفتيش
*مصلحة المالية و الوسائل
هناك تقسيم سداسي و امانة عامة
*مصلحة البرمجة و المتابعة
*مصلحة التوجيه  و الامتحانات
*مصلحة المستخدمين
 *مصلحة التكوين و  التفتيش
*مصلحة المالية و الوسائل
*مصلحة التنظيم التربوي

http://cem200.ahlamontada.net

Admin


Admin
الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية
المعهد الوطني لتكوين موظفي التربية الوطنية
بن اشنهو وهران
2015/2016
ملخص مقياس التشريع المدرسي
تلخيص
الاستاذ بوديسة عبد القادر
مفتش تعليم متوسط   
علوم فيزيائية
 

التشريع المدرسي
مجموعة النصوص الخاصة بالحياة المدرسية (نشرة مارس 1993)
1-تعريف التشريع المدرسي
هو مجموعة النصوص من قوانين و اوامر و مراسيم ونصوص تنظيمية الخاصة بقطاع معين
2-تعريف التشريع المدرسي
هو مجموعة النصوص التشريعية (قوانين و اوامر) و النصوص التنظيمية ( مراسيم تنفيذية و قرارات و مناشير)   الخاصة بتسيير قطاع التربية
3-اهداف التشريع المدرسي
*القدرة على فهم هذه النصوص و و تحليلها علميا
*القدرة على توظيفعا و استغلالها
*القدرة على ايصالها الى كل الفاعلين
*القدرة على التفكير و التعامل السليم مع النصوص 
*القدرة على اكتشاف النقائص
4-مجموعة النصوص الخاصة بتنظيم الحياة المدرسية
صدرت في مارس 1993 من مدرية التوجيه و التصال
*احكام تنظيمية تخص حماية المؤسسات التربوية و تسييرها و
*احكام خاصة بالمجالس
-المجالس البيداغوجية تتضمن البرامج و المناهج والمواقيت و الوسائل و
-المجالس التربوية يتضمن شروط ازدهار الجماعة التربوية وحماية المحيط و
-المجالس الادارية يتضمن اساليب التخطيط و التنظيم و التسيير الاداري و المالي
*احكام خاصة بالموظفين تتضمن المهام و الصلاحيات و النشاطات و الواجبات و المسؤليات و الحقوق
-فئة التاطير بحدد مهام المديرين
-فئة موظفي التعليم و تتضمن مهام معلمي الابتدائي و المتوسط والثانوي و الاساتذة الرئيسيين و مسؤلي المادة و الاستاذ المكون
- فئة موظفي التوجيه تتضمن مهام المستشارين و المستشارين الرئيسيين في التوجيه المدرسي و نشاطهم
-فئة موظفي الحراسة يتضمن مهام المستشارين التربويين و المساعدين
-فئة موظفي المصالح الاقتصادية و يتضمن مهام المقتصدين و نوابهم
*احكام خاصة بالتلاميذ
-يتضمن مواظبة التلاميذ من الحضور و احترام الاوقات و جميع الدروس و النشاطات و الغيابات و السلوك و غيرها
-مسك الملف المدرسي
-منع العقاب الجسدي و العنف
 
 
 
نظام الجماعة التربوية
 
قرار رقم 778 المتضمن نظام الجماعة التربوية في المؤسسات التعليمية و التكوينية
1-تعريف وهي نص تنظيمي يحدد العلاقات بين اعظاء الجماعة التربوية من تلاميذ و اساتذة و عمال
2-محتويات النظام
*احكام عامة
*احكام خاصة بتسيير المؤسسة
*احكام خاصة بالتلاميذ
*احكام خاصة بالموظفين
*احكام خاصة بالعلاقات بين الاولياء و المؤسسة
*احكام ختامية
 
الهيكلة التنظيمية لوزارة التربية الوطنية
 
المرسوم التنفيذي رقم 94-266 صدر في 6 سبتمبر 1994 المتضمن تنظيم الادارة المركزية في وزارة التربية الوطنية
المرسوم التنفيذي رقم 95-76 صدر في 11 مارس 1995 المتضمن تنظيم الادارة المركزية في وزارة التربية الوطنية
1-تعريف وهي تقسيم الوزارة الى ديوان و مجموعة من المديريات و المديريات الفرعية و مكاتبها
2-مكوناتها
*ديوان الوزير و يتالف من مدير الديوان و رئيسه و8 مكلفين بالدراسات و6 ملحقين بالديوان
الهياكل هي
*مديرية التعليم الاساسي
*مديرية التعليم الثانوي العام
*مديرية التعليم الثانوي التقني
*مديرية التكوين
*مديرية التقويم و التوجيه و الاتصال
*مديرية الانشطة الثقافية و الرياضية و النشاط الاجتماعي
*مديرية التخطيط
*مديرية المستخدمين
*مديرية المالية و الوسائل
*مديرية الدراسات القانونية و التعون
اهمية الهيكلة التنظيمية
*
التخكم في التسيير
*توزيع المهام
*التنسيق بين المديريات
*التكفل بقضايا التربية  التكوين
مهام وزارة التربية الوطنية
الامر رقم 76-35 المتعلق بتنظيم التربية و التكوين
المرسوم التنفيدي رقم 94-265 المتعلق بتحديد صلاحيات وزير التربية الوطنية
1-تنمبة شخصية الاطفال و المواطنيين و اعداهم للحياة
2-اكتساب المعارف العلمية و التكنولوجية
3-الاستجابة للتطلعلات الشعبية و تنشئة الاجيال لحب الوطن
4-تلقين التلاميذ مبدا العدالى و المساواة و مكافحة التفرقة و التمييز
5-منح تربية تستهدفق التعون و صيانة الاسلام و تنمية حقوق الانسان
 
 
 
 
تنظيم مصالح مديريات التربية
المرسوم رقم 90-174 الصادر فب9 جوان 1990 المتعلق بكيفية تنظيم مصالح التربية على مستوى الولاية
القرار الوزاري المشترك الصادر 29 اكتوبر 1990 المتعلق بتحديد مصالح مديريات التربية
1-مهام وصلاحيات  مديريات التربية
*تنشيط الاعمال التربوية و السهر على توفير الشروط لادائها
*اعداد الخريطة المدرسية و جمع الاحصائيات المدرسية و معالجتها
*السهر على احترام المقاييس التربوية في مجال بناء تجهيز المدارس
*السهر على التنظيم و المتابعة و المراقبة و تطبيق البرامج و التنظيم المدرسي
*القيام بتعيين كل  الموظفين و تنظيم مسابقات التوظيف
*تنظيم عملية التوجيه و التقويم المدرسي و تكوين الموظفين
*تنظيم نشاطات اسلاك التفتيش و ترقية النشاطات التربوية والثقافية و الرياضية
2-هياكل مصالح مديرية التربية
يختلف التقسيم من ولاية الى اخرى
هناك تقسيم ثلاثي
*مصلحة البرمجة و المتابعة
*مصلحة التمدرس و الامتحانات
*مصلحة المستخدمين و التفتيش
هناك تقسيم رباعي
*مصلحة البرمجة و المتابعة
*مصلحة التمدرس و الامتحانات
*مصلحة المستخدمين
 *مصلحة التكوين و  التفتيش
هناك تقسيم خماسي و امانة عامة
*مصلحة البرمجة و المتابعة
*مصلحة التمدرس و الامتحانات
*مصلحة المستخدمين
 *مصلحة التكوين و  التفتيش
*مصلحة المالية و الوسائل
هناك تقسيم سداسي و امانة عامة
*مصلحة البرمجة و المتابعة
*مصلحة التوجيه  و الامتحانات
*مصلحة المستخدمين
 *مصلحة التكوين و  التفتيش
*مصلحة المالية و الوسائل
*مصلحة التنظيم التربوي
حماية المؤسسات التربوية
المرسوم 35-231  الصادر في 25 اوت 1985 المتعلق بتحديد شروط تنظيم التدخلات و الاسعافات و تنفيذها في حالة الكوارث
المرسوم 35-232  التضمن الوقاية من اخطار الكوارث
1-الحماية من الحرائق
*الوقاية من اخطار الحريق
*مكافحة الحريق عند اندلاعه
2-الوقاية من الزيوت الملوثة
3-حماية المؤسسات من السرقة و الاستعمال المفرط
4-مخطط الوقاية من الكوارث
*مرتكزات انجاز مخطط الوقاية
*تنظيم فرق التدخل
*المصادقة على المخطط
النصوص المنظمة للامتحانات و المسابقات
1-الشروط المطلوبة من المترشحين
2-الملف الاداري
3-التنظيم
4-انواع الامتحانات و المسابقات
*البكالوريا
المرسوم 63-495 الصادر 31/02/1963 التعلق باحداث شهادة البكالوريا
-شروط التسجيل و التنظيم و الاجراء
*شهادة التعليم الاساسي
المرسوم 72-40 الصادر 10/02/1972 المتعلق باحداث شهادة التعليم الاساسي
*الامتحانات المهنية
المرسوم 90-49 الخاص بعمال التربية الوطنية
القرار الوزاري المشترك 27/02/1972  متضمن كيفيات تنظيم المسابقات
*الامتحانات الخاصة
النصوص الخاصة بالجمعية الرياضية و الثقافية
المرسوم 76-7 الصادر 16 افريل 1976  الخاص بتنظيم المدرسة الاساسية

http://cem200.ahlamontada.net

Admin


Admin
الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية
المعهد الوطني لتكوين موظفي التربية الوطنية
بن اشنهو وهران
2015/2016
ملخص مقياس التحرير الاداري
تلخيص
الاستاذ بوديسة عبد القادر
مفتش تعليم متوسط   
علوم فيزيائية


التحرير الاداري
 
1-تعريف الادارة
وهي الجهاز التنفيذي المكلف بتطبيق قوانين الدولة و تقديم الخدمات للمواطنيين في اطار القوانين و الاهداف المرسومة
وهي عملية تنظيم و تحليل ونسيير الموارد البشرية و المادية لتحقيق الاهداف و المشاريع المسطرة من طرف الدولة
وهي القدرة على الارادة على تحفيز الفاعلين لتحقيق الاهداف المسطرة المتمثلة في تحسين الاداء و رفع المردود  و اشراك كهم في اتخاذ القررات و تحديد الاهداف
2-وظائف العملية الادارية
*التخطيط هو تحديد المسبق و طيف لتحقيق الاهداف ووضع برامج و خطط منايبة
*التنظيم هو تقسيم العمل بين الموظفين حسب قدراتهم  و التنيبق بيما بينهم و
*التوجيه هو تسهيل و تسيير العمل باصدار اوامر و تعليمات لتحقي الاهخداف بفعالية
التنسيق هو تبسيط الاعمال الادارية و تحسين الاداء و رفع المردود و تذليل الصعوبات
*الرقابة وهي مقارنة العمل بمعيار معين و ما انجز مع ما خطط له و تقدير كل ما تم تنفيذه
*التقييم هو عملية تساعد على كشف النقائص و العمل على تصحيحها
اهداف الادارة
*القدرة على التسيير و المسؤلية
* القدرة على تسيير الموارد البشرية و المادية و المالية وتطوير النشاطات
*الققدرة على تحرير و فراءة و استغلال  الوثائق و المراسلات
*القدرة على التوقع و اتخاذ الاجراءات المنسبة
*القدرة على الاعلام و التصال و التواصل
*القدرة على العمل الجماعي و القيادة الجماعية
*التحكم في مسك الملفات و السجلات و الوثائق الادارية
*القدرة على التحكم في القدرات البداغوجية و التربوية و الادارية
3-تعريف التحرير الاداري
هو مجموعة من المراسلات و العقود و الوثائق الادارية تحرر و ترسل في شكل رسائل او برقيات او مناشير او تقارير
 
1-قواعد التحرير الاداري
*احترام السلم الاداري اي من القمة الى القاعدة
الرئيس يلاحظ –يطلب-يقرر- يوجه- يتابع-يقيم –يامر
المرؤس يريد- يلتمس- يلزم- ينفذ- يستفسر
*المسؤلية و الحذر وضع الختم و الاسم و التوقيع
*المحاقظة على سر المهنة
2-مميزات و خصائص التحرير الاداري
*الايجاز الكتابة بكلمات قليلة اي ما قل و دل
*الدقة
*الوضوح الاختصار و دقة الموضوع
*الوضوعية البعد عن الذاتية
البناء الشكلي للرسالة الادارية
*المقدمة  يشرفني
*الدمغة الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية –وزارة التربية الوطنية
*الطابع و العنوان  مديرية التربية
*الرقم  14 م ت / م ت ت/ 2015
*المكان و التاريخ  البليدة في .../../...
*المرسل لا نكتب السيد مثل مفتش العلوم الفيزيائية
*المرسل اليه نمتي الى السيد  مثل الى السيد استاذ العلوم الفيزيائية
*السلم الاداري  ع/ط
*الموضوع يكون مختصر و ذو هدف معين
ف/ي فبما بخص
*المرجع  هو السند القانوني الذي نستند عليه
عناصر المرجع
-نوعه مراسلة او قانون او مرجع
-الرقم
-التاريخ
-المضمون
مثال كمراسلة رقم 20-م ت-م ن ت بتاريخ 2015
المرفقات وهي الدعائم و السندات  مثل جدول التكوين
*التصميم
*صيغة المجاملة مثل تقبلوا مني فائق التقدير و الاحترام
*التوقيع
الامضاء
انواع الامضاء
*الامضاء بالنيابة
*الامضاء بترخيص
*الامضاء بامر
 
 
 
 
 
 
 


الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية
مديرية التربية لولاية                                                         وهران في .....
مصلحة التكوين و التفتيش                                                مدير التربية
مكتب التكوين و التفتيش                                                      الى
                                                                          السيد بوديسة
                                                                        ع/ط مدير المتوسطة
الموضوع               يشرفني 
المرجع
المرفقات
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

الرسالة الادارية
1-تعريف الرسالة الادارية
وهي وثيقة ادارية رسمية محررة باسم المرفق العام او المؤسسة
انواع الرسالة الادارية
1-رسالة ادارية رسمية من ادارة الى ادارة
2-رسالة ادارية ذات طابع شخصي من ادارة الى شخص او العكس مثل من ادارة الى موظف او من شخص موضف الى ادارة
صيغ المجاملة
1-صيغ خاصة بالمقدمة
-صيغ التقديم و التمهيد  بدون وجود مرجع اي بدون الاعتماد على وثائق او قوانين
مثل يشرفني ان اخبركم -ان انهي الى علمكم -ان اطلعكم –ان الفت الى انتباهكم –ان انبهكم –ان اذكركم
-صيغ المخاطبة من الرئيس الى المرؤس
مثل يشرفني ان اوافيكم -ان اعرض عليكم-ان اقترح عليكم -ان اشيركم –ان التمس منكم
-مشتركة
مثل ارسل لكم- ان ابعص لكم-ان احيل لكم-ان ادعوكم
-صيغ التقديم و التمهيد بوجود  مرجع
مثل مراسلتكم رقم 02 /مم// 2015 بتاريخ 1/1/2015
بناء على المراسلة المذكورة اعلاه
يشرفني ان -طبقا لمادة -تنفيذا للقرار -ردا على- جوابا
2-صيغ خاصة بعرض الموضوع
-ضيغ العرض و المناقشة
مثل اذكر –الاحظ- اوضح – اعرض- اؤكد—اضيف
-صيغ  تفيد  معنى المجاملة
مثل لا استطيع الا ان البي -اعتقد انه من واجبي
-صيغ  تفيد معنى السلطة
مثل كان يجب عليكم – عليكم بافادتي – قد سبق وان ذكرتكم- ساكون مضطرا الى اتخاذ الاجراءات – ساتخذ موقفا – قررت و اكدت
-صيغ تفيد معنى الحجج و المبررات
مثل تطبيقا للنصوص التنظيمية المتعلقة لا يمكن -نظرا للتعليمات لا يمكن -بناء للقانون لا
3-*صيغ الترتيب اولا ثانيا ثالثا هذا من جهة - ومن جهة  اخرى- هذا من ناحية -  ومن ناحية اخرى
بصفة عامة  - بصفة خاصة حيث انه – اذا نظرا لانه – فانه من ثم – و بهذا يجب
4-صيغ خاصة بالخاتمة
و ختاما -وفي الختام-اخيرا -في الاخير -خلاصة القول -في النهاية-و عليه -و بالاختصار -ارجو السهر على -ارجو ان تتفضلوا
 
بيان السيرة المهنية
تعريفه هو وثيقة ادارية تصاحب طالب ملف  التوظيف او الترقية وتهدف الى التعريف بالمؤهلات العلمية و الخبرة المهنية للمترشح و المعلومات المدنية الخاصة به
*بيان الحالة المدنية
الاسم و اللقب
اللقب الاصلي للمتزوجات
تاريخ ومكان الميلاد
الحالة العائلية
الوضعية اتجاه الخدمة الوطنية
العنوان الشخصي و الاداري
رقم الهاتف
المؤهلات العلمية
الشهدادات المحصل عليها – تاريخ الحصول – المؤسسة
المؤهلات المهنية
الشهادات المهنية المحصل عليها –التاريخ – المكان
الوظائف السابقة
نوع الوظيفة-مؤسسة العمل-الفترة
مؤهلات اخرى
لغة التحكم –تربصات او تكوينات –التحكم في الاعلام الالي
التعليمة
1-تعريف التعليمة
وهي وثيقة داخلية تصدر عن سلطة ادارية عليا من الرئيس الاداري الى المرؤوسين
2-هدف التعليمة
هو اعطاء تعليمات و توجيهات في مجال معين و تنشر في نطاق واسع و تبقى سارية المفعول الى تعديلها او الغائها
3-انواع  التعليمة  
*رئاسية –حكومية-وزارية – ولائية
 4-شكل التعليمة تتكون من الدمغة و رقم التسجيل و بيان المرسل و المرجع و الموضوع و نص التعليمة والمكان  التاريخ و الامضاء
الاعلان
1-تعريفه هو وثيقة ادارية مؤقتة تصدرها الادارة من حين الى اخر
2-الهدف من الاعلان هو تبليغ الموظفين بخصوص قضايا و مستجدات تهمهم
3-شكل الاعلان
*الدمغة و رقم التسجيل و عنوان الويقة و مضمون الاعلان والتاريخ و التوقيع
المحضر
تعريف المحضر هو وثيقة ادارية تدون فيها وقائع و احداث معينة تشاهد و تشرف عليها بموضوعية مع تصريحات الشهود وهو يدل على حضور الاشخاص المعنيين او يكون وصفا شاملا لاجتماع معين للادارة
2-الهدف من المحضر هو مشاهدة الوقائع والاحداث او حضور الاجتماعات وتدوينها
3-انواع المحاضر
*محاضر تتناول احداث ووقائع
*محاضر تتناول جلسات الاجتماع
4-شكل المحضر
*يتكون من الدمغة و رقم التسجيل و عنوان المحضر وجملة تمهيدية  والعرض و صيغة الاختتام و المكان و التاريخ و الامضاء
عرض الحال
1-تعريف عرض الحال هو وثيقة ادارية تروي بكيفيةمفصلة او موجزة ما قيل او ما فعل في حادث معين او عن نشاط او مناقشة دارت خلال اجتماع ما
2-انواع عرض الحال
*عن حادثة –عن نشاط – عن اجتماع
3-شكل عرض الحال
يتكون من الدمغة و عنوان الوثيقة وجملة تمهيدية و العرض و الجملة الختامية و التاريخ المكان بالارقام . و الامضاء
التقرير
1-تعريف التقرير هو وثيقة تربوية تحرر و ترفع من المرؤس الى الرئيس لافادته بواقعة معينة متبوعة باقترحات تستهدف الحصول على موافقة لاتخاذ القرارات المناسبة
2-شروط التقرير
*الدقة و التحليل
*بساطة اللغة
*ايجازة التعبير
*وحدوية الموضوع
3-الهدف من التقرير
*بيان حالة مصلحة معينة
*تحليل وضعية
*استقصاء معلومات و احصائيات
*وصف حادثة و تحليلها ثم اقتراح حلولا لها
*التبليغ عن طارئ
*تشخيص وطرح مشكلة
*4-انواع التقارير
*تقرير عن وضعية
*تقرير عن حادثة
*تقرير عن نشاط
*تقرير تفتيش
5- شكل التقرير
يتكون من الدمغة و عنوان الوثيقة و جملة تمهيدية و نص التقريرو الخاتمة و التاريح و المكان و الامضاء
النص التشريعي
1-تعريف النص التشريعي هو نص قانوني صادر عن السلطة التشريعية اي البرلمان و تتضمن جملة من القوانين
2-انواع النصوص التشريعية
*الدستور هو اعلى  تشريع في البلاد يتظمن مبادئ نظام الحكم و حريات وحقوق الافراد وواجباتهم
*القانون هو مجموعة  القواعد التشريعية تقررها السلطة التشريعية و يصدرها رئيس الجمهورية لتنظيم الحياة في المجتمع
*الامرية هي نص تشريعي يصدره رئيس الجمهورية  في القضايا الاستعجالية اي في حالة عدم وجود برلمان او حالة الضرورة او في حالة الحروب و الكوارث
 
 
3-شكل النصوص التشريعية يتكون
عنوان النص و يتضمن نوعية النص و بيان الرقم و بيان التاريخ و المضمون و فيه صاحب النص و الحيثيات و صيغة النص ومحتوى النص و مكان والتاريخ و الامضاء
 
1النص التنظيمي
1-تعريف النص التنظيمي هو نص صادر عن السلطة التنفيذية من رئيس الدولة او رئيس الحكومة  لتوضيح اجراءات تطبيق النصوص التشريعية
3-انواع النص التنظيمي
*المرسوم  هو نص تنظيمي يشرح ويوضح طريقة تطبيق نص ما من النصوص القانونية
انواع المراسيم
*مرسوم رئاسي يصدره رئيس الجمهورية
*مرسوم  تنفيذي يصدره رئيس الحكومة
*القرار هو نص تنفيذي و تطبيقي تصدرة السلطة التنفيذية يوضح كيفية تطبيق قانون او مرسوم
*المقرر هو نص تنظيمي  وتطبيقي يصدر عن اي سلطة ادارية لتحديد كيفية تطبيق نص ما
4-شكل النص التنظيمي
يتكون من عنوان النص و نوعية النص و بيان الرقم و بيان التاريخ و المضمون و صاحب النص و الحيثيات وصيغة النص و محتوى النص و المكان و التاريخ و الامضاء

http://cem200.ahlamontada.net

Admin


Admin
الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية
المعهد الوطني لتكوين موظفي التربية الوطنية
بن اشنهو وهران
2015/2016
ملخص مقياس مشروع المؤسسة
تلخيص
الاستاذ بوديسة عبد القادر
مفتش تعليم متوسط   
علوم فيزيائية


مشروع المؤسسة
1-تعريف مشروع المؤسسة
ان العمل بمشروع المؤسسة يعتبراداة  قائمة على مبادى الاشتراك و توجيد الجهود بين الافراد تخطيطا و تنفيذا حتى نضاعف من المردود التربوي لانه
-يشمل كل الفئات اساتذة و ادارة و تلاميذ و اولياء
-ينطبق على كل النشاطات الانسانية داخل المؤسسة
-يشمل مجموعة كاملة متماسكة من الوسائل و الطرق
2-اسس مشروع المؤسسة
-التغيير و فيه
*مرحلة التذويب
*مرحلة التثبيت
*مرحلة التجميد
-الاتفاق
-الخصوصية
-الواقعية
-المنهجية المحكمة
3-اهداف مشروع المؤسسة
-على مستوى التسيير
*الانتقال من مؤسسة تلقي التعليمات و تنفيذها الى مؤسسة وضعية تسهم بتصور استراتيجية من خلالها ترسم اهدافا و تنتقي وسائلا لتحقيقها
*تجاوز الطابع الروتيني للتسيير
*ترسيخ طرف عمل جديدة تعتمد على التخطيط و التنبؤ
*الاعتماد على الذات
-على مستوى التربية
*اعطاء الاعتبار للتلميذ
*تشجيع المبادرات الفردية و استغلالها في اطار جماعي
*التكفل بالتلاميذ و مشاكلهم
*تطوير طرق وسائل الاداء التربوي و اساليب التقويم
*التكوين المستمر
4-مستويات مشروع المؤسسة
-مشروع المجتمع
-المشروع التربوي
*المشروع الجهوي
*مشروع مؤسسة
*مشروع بيداغوجي
*مشروع القسم
*مشروع التوجيه و التكوين
5-محاور مشروع المؤسسة
*المحور البيداغوجي
*المحور التربوي
*محور الحياة المدرسية
القيادة التدبيرية
1-التخطيط هو سيرورة ادارية لتحديد الاهداف و اختيار الوسائل و الموارد الضرورية لتحقيقها و ضبط المراحل اللزمة
-المستقبل
-الماضي
-الحاضر
2-المراحل التحضيرية للتخطيط
*تشخيص الوضعية
*البدائل
*تقييم الحلول
*القرار
3-شروط التخطيط
*الخصوصية
*الواقعية
*المرونة
*الشمولية
4-سيرورة التخطيط
الاستراتيجية
*ماذا يمكن فعله
*ما نستطيع فعله
*ما نريد فعله
*ماذا يجب فعله
التخطيط الاستراتيجي
المخططات المتوسطة و القصيرة المدى
التنظيم
1-تعريف التنظيم
لغة هو التاليف و التنسيق بين الاجزاء
2-الاشكال الثلاثة للتنظيم
*التنظيم بالوظائف
*التنظيم بالعمليات
*التنظيم المركب
التنشيط
يمنح الحياة للمنظمة و وينعش المخططين والمنظمين و المراقبين
*السلطة وهي القدرة الموجودة لدى الفرد او مجموعة من الافراد فهي مصدر من مصادر التنشيط
-سلطة المكافاة
-السلطة القهرية
-سلطة معيارية
-سلطة شرعية
-سلطة مرجعية
النزعات
1-تعريف النزاع
 -هو وضعية مهنية يقع فيها تعارض في  العولطف و المصالح و الاراء 
 -هي وضعية يسعى فيها المتعاملون الى تحقيق اهداف معارضة او الدفاع عن قيم متضاربة
2-اسباب النزاع
*غموض الاتصال و انعدامه والاشاعات و التاويل
* رفض السلطة لاسباب ايديولوجية
*محدودية الموارد و سوء استعمالها
*التهرب من المسؤليات و التدخل الاجنبي في المؤسسات
*التعسف في انجاز القرارات و تعارض الافراد في تصور الاهداف
*تداخل الادوار و الاختلاف بين الاقسام والوظائف
*عدم تناسب الهيكل و سوءالتنظيم
3-ادوار مدير المؤسسة
*التنافس
*المصالحة (التلاؤم)
*التخلي
*الاتفاق
*التعاون
*التحفيز
4-تنظيم المراقبة
*طريقة مستوى الطموح
*طريقة المقارنة
*طريقة المشاركة
5-المراقبة
-سيرورة المراقبة
*اختيار و تعيين مستوى المعيار
*المقارنة بين النتيجة والملاحظة و المعيار
*الحركة التصحيحية و تجنيد الموارد
منهجية مشروع المؤسسة
1-مرحلة ما قبل المشروع
2-دراسة و تحليل وضعية المؤسسة
1-احصاءالمعطيات
2-مرحلة التحليلو التشخيص
3-تشخيص الصعوبات و المشاكل
*تحديد المشكلة
*خصائص المشكلة
*اسباب المشكلة
*اختيار الحلول
*تحديد الاهداف
-الاهداف على مستوى المؤسسات
+الاهداف العامة
+الاهداف الاجرائية
-شروط الاهداف
* متوافقة مع الاهداف الوطنية
*لها فائدة معترف بها
*متطابقة فيما بينها
*واقعية وقابلة للتحقيق
*واضحة وموضوعية
4-مرحلة بناء المشروع
*العمليات الجزئية
*عملية البناء
-محتويات وثيقة البناء
+التعريف بالمؤسسة
+تحليل وضعية المؤسسة
+المبادئ الموجهة للمشروع
+تحديد الاهداف
+برنامج العمليات
+التقويم
+المخطط التكويني
*خصائص وثيقة البناء
-مختصرة
*محررة بلغة بسيطة
*تبين العلاقة بين الاهداف
*تتصف بالواقعية و الطموح
*عدم الديماغوجية وتحقق التكامل الذاتي
5-مسار وثيقة البناء
 *موضوعية وشمولية الطرح
*عوامل الالتحسين و التطوير
*قابلية للتحقيق
*عدم التناقض مع الاهداف
6-التطبيق و الانجاز
*تقسيم النشاط الى مراحل متوسطة
*ضبط العلاقة بين المراحل
*تحديد الوقت اللازم
*تجنيد الوسائل الضرورية
+المراقبة الكلاسيكية
+المراقبة التوجيهية
التقويم
1-عناصر التقويم
*المعيار
*المؤشر
*ماتم تحقيقه
*ما يجب تحقيقه
2-خصائص جهاز التقويم
*مراجع جهاز التقويم
-مرجع الفعالة
-مرجع المطابقة
-مرجع النجاعة
-مرجع الملائمة
فريق القيادة
1-خصائص فريق القيادة
*مستقر نسبيا
*موحد عددا
*متطوع ومستعد
*مؤسس على علاقات جيدة
2-مهام فريق القيادة
*اثارة التساؤل و النقاش
*انجاز مجموعة من الاعمال مثل الاحصاء و تحليل النتائج
*تحريك الاعلام بالتشاور و المجالس و الجمعيات
*تكوين قنوات الاتصال
*المساهمة في تقويم المشروع
3-التحليل النظامي
يعتب المؤسسة نظام ناشئ من تفاعل عدة عناصر
4-حل المشكلات
*طرح الشكل
*انتاج الحلول
 بطريقة خطية
اوطريقة  ابداع الافكار  ومنها
-الطريق المثالية
-الطريقة التمثيلية
*التحفيز
-العامل الشخصي
-العوامل المادية
-العوامل السلوكية
5-معرفة المساعدين
*وسائل معرفة المساعدين
*تصنيف الطابع و التعامل معه
تنشيط الاجتماعات
1-زوبعة الافكار
*قولعدها
-التدخل لعدة مرات
-بدون رقابة خارجية
-بدون نقد وتعليق
*فوائدها
-تقويم سريع لعدد كبير من الافكار
-توسيع شعاع التفكير
-الجمع السريع و الدقيق للمعطيات
*حسكة اشيكاوا
-استغلال ما انجز في زوبعة الافكار
-تصنيق الاسباب حسب العائلات
-ترتيب الاسباب حسب الاهمية
-تحقيق الاجتماع على اهم الاسباب
*الانجاه المتزن
تسمح باستنتاج الخيارات الاكثر اهمية

http://cem200.ahlamontada.net

Admin


Admin
الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية
المعهد الوطني لتكوين موظفي التربية الوطنية
بن اشنهو وهران
2015/2016
ملخص مقياس منهجية البحث
تلخيص
الاستاذ بوديسة عبد القادر
مفتش تعليم متوسط   
علوم فيزيائية


منهجية البحث
1-تعريف البحث
هو اكتشاف المعرفة و التنقيب عنها وعرضها وسيلة للدراسة يمكن بواسطة حل المشكلات عن طريق التقصي
2-انواع البحث
*بحث اساسي
هو انواع النشاط العلمي الذي يزودنا بالمعارف النظرية من حقائق و قوانين ثابتة يهدف الى اكتشاف الحقائق العلمية الجديدة
*بحث تطبيقي
يعني كل انواع النشاط العلمي الذي يهدف الى التطبيق ما توصلت اليه البحوث النظرية من معارف علمية ومنها
-بحوث تجريبية
يمكن ان تكون في المخابر مثل العلوم الطبيعية و الكيمياء و البيولوجيا و الفيزياء
-بحوث ميدانية
وهي بحوث يبع فيها المنهج الوصفي و كذلك في التحليل و التفسير و ياخذ مجالا واسعا حتى مستوى الامة
انواع المناهج
1-المنهج التاريخي
*تعريفه هو السجل المكتوب للماضي ووصف الحوادث الماضية
*سبل اتباع المنهج التاريخي
-اختيار موضوع البحث
*جمع المادة التاريخية
-مصادر اولية
-مصادر ثانوية
*نقد المادة التاريخية
*عرض المادة التاريخية
*كتابة تقرير البحث
2-النهج الوصفي
هو اكثر البحوث انتشارا يرتكز على الحاضر
مراحله
-تحديد مشكلة البحث
-فرض الفروض
-تصميم اجراءات البحث
+اختيار عينة البحث
+تعيين المصادر
+جمع المعلومات
+وضع تصنيف لمادة البحث
+تحليل المعلومات
**انواع الدراسات و البحوث الوصفية
*الدراسات المسحية
انواعها
-المسح التعليمي
-تحليل الوظائف
-مسح الراي العام
*دراسة العلاقات
انواعها
-دراسة الحالات
-الدراسة المقارنة للاسباب
*الدراسات التطورية
انواعها
-دراسة النمو
-دراسة الاتجاهات
*الدراسات التتبعية
 3-المنهج التجريبي
هو تعديل مقصود و مضبوط للظروف المححدة للحادثة وملاحظة و تفسير التغيرات
*خطوات المنهج التجريبي
-تحديد المشكلة و طرح الفروض و المصطلحات و المتغيرات
-وضع خطة تجريبية
-اجراء التجربة و جمع المادة
-اختصار المادة الخام
*ضبط التجربة
-طرق ضبط التجربة
+الضبط المادي
+الضبط الانتقائي
*التصميم التجريبي
*السلامة الداخلية للتصميم
-ظروف التجربة و الحوادث المصاحبة
-العمليات المتعلقة بالنضج
-اجراءات الاختبار القبلي
-ادوات القياس
-فروق الاختبار
-التركون في التجربة
-السلامة الخارجية
*انواع التصميم التجريبي
-تصميم ذو الحد الادنى
-تصميم ذو الضبط المحكم
-تصميم ذو الضبط الجزئي
مشكلة البحث
1-مصادر الحصول على البحث
-ملاحظة الواقع
-الدراسات و البحوث السابقة
-المقررات الدراسية
-الخبرة العملية
2-تقويم واخيار المشكلة
3-صياغة المشكلة
4-شروط صياغة المشكلة
-تصاغ بعبارات محددة
-تبرز العلاقة بين متغيريين و اكثر
-توضيح مجتمع الدراسة
-تكون المشكلة قابلة للدراسة و الاختبار
 5-فروض البحث
*صياغة الفروض
*تحديد المفاهيم
-التعريف النظري
-التعريف الاجرائي
6-ادوات جمع المعلومات
*الملاحظة
*استمارة الملاحظة
*تسجيل الملاحظة
*الاستبيان
*كيفية عرض الاستبيان
*انواع الاستبيان
-استبيان مفتوح
-استبيان مغلق
*صياغة الاستبيان
*المقابلة
*انواع المقابلة
-المقابلة الاشادية-العلاجية-البحث العلمي-الفردية-الجماعية
-المقابلة المنظمة الموجهة
-المقابلة نصف موجهة
*خطوات المقابلة
*صياغة اسئلة المقابلة
العينة
*انواع العينة
-العينة الاحتمالية
+العينة العشوائية البسيطة
+العينة الطبقية
+العينة العنقودية
-العينة الااحتمالية
*حجم العينة
تبويب البيانات و تصنيفها
1-طرق  التصنيف
*التصنيف الكيفي
*التصنيف الكمي
*التصنيف الزمني
*التصنيف الجغرافي
2-عرض البيانات
*الجدول الاحصائي
*عناصر الجدول
*الرسومات البيانية
التوزيعات التكرارية
1-انواع الكميات
*الكميات الثابتة
*الكميات المتغيرة
-المتغيرات السيارة
-المتغيرات الوثابة
2-التوزيع التكراري
تحليل البيانات و معالجتها احصائيا
*مقاييس النزعة المركزية
*مقاييس التشتت
*دلالة الفرق بين متوسطين
*الفرق بين المتوسطات

http://cem200.ahlamontada.net

Admin


Admin
الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية
المعهد الوطني لتكوين موظفي التربية الوطنية
بن اشنهو وهران
2015/2016
ملخص مقياس المناجمنت
تلخيص
الاستاذ بوديسة عبد القادر
مفتش تعليم متوسط   
علوم فيزيائية
 
 
 
المناجمنت
1-تعريف المناجمنت
لغة هو مشتق من فعل باللغة الانجليزية و معناه  او بمعنى فعل باللغة الفرنسية ومعناه حسن التدبير و الصيانة
اصطلاحا هو تغيير اساليب الادارة و التسيير لتحقيق النجاعة و الاهداف المرجوة
2-المسار التاريخي طهرت على يد المفكر الامريكي فريدريك طايلور و الفرنسي فايول
قبل اوائل القرن العشرين ثم ظهرت تيارات اخرى بعد السبعينيات بعد التغيرات التي حدثت في تطور التكنولوجيا
3-شروط النجاح
*مسار التخطيط الاسترتيجي
*التنظيم من خلال المشاريع
*بناء فلسفة  الثقافة النسبية الموضوعية و الاباعاد عن الا حكام الدغماتية و فبول النقد الذاتي
*توسيع دائرة الشراكة و الانفتاح
4-مهام المناجمنت
*التركيز على الاداتية اي الحرص على ان تكون الاستراتيجية قابلة للتطبيق
-ابعاد المناجمنت الاستراتيجي
*البعد السياسي
*البعد التنظيمي الاجرائي
*البعد الاقتصادي الاجتماعي
5-الادوار الاساسية للمناجير
* التخطيط
*التنظيم
*توزيع المناصب
*قيادة الرجال
*التنسيق
*مراقبة النشاطات
*التسيير المالي
-الادوار الشخصية للمناجير
*الرمزية
*القيادة
*الاتصال
-الادوار الاعلامية للمناجير
*ملاحظ نشيط
*ناشر للاعلام
*ناطق رسمي
-الادوار الخاصة بالقرار
*معدل
*مقدام
*موزع للموارد
*مفاوض
التخطيط
1-مفهوم التخطيط هو الاجراء الذي يبرز ارادة المؤسسة المستقبلية و نخطط معناه ان ندرك و نرسم مستقبلا
2-شروط التخطيط
*الخصوصية
*الواقعية
*المرونة
*الشمولية
*المشاركة و الانخراط
3-استراتيجية التخطيط التعليمي
*تحليل حالة النظام التعليمي
*تحديد الابعاد الزمنية للخطة
*تحديد قيمة التكلفة
*الموازنة النهائية للاحتياجات المالية
4- مشاكل و معوقات التخطيط
*عدم القدرة على الاستجابة لكل طلبات المتعلمين
*العلاقة بين المدرسة و البيئة
*المنافسة على السلطة و النفوذ
*الدلالة السياسية للغة التعليم
*الاديولوجية السياسية
*الاثار النانجة عن الفقر
*البيروقراطية السائدة
 
التنظيم
1-تعريف التنظيم
لغة هو  نظم الاشياء اي الفها و ضمها لبعضها البعض و النظام هو ما تناسقت اجزاءه على نسق واحد
السلطة
1-تعريف السلطة وهي القوة التي بمقتضاها يستطبع السؤول اداءا العمل المطلوب منه
او هي القدرة على اتخاذ  الفرار
2-انواع السلطة
*سلطة القانون
*سلطة العلم و المعرفة
*سلطة العرف و التقاليد
*سلطة الوجدان اي الميول و النزاعات الشخصية
الاشراف التربوي
1-يرتبط بالقيادة الناجحة و تهيئة الفرص و باهداف عملية التربية و التعليم و مساعدة المتعلم على المشاركة في الحياة العملية
التقويم و المراقبة
1-مفهوم التقويم هو من فعل وزن و قوم اي قدر الشيئ و اصلحه
2-انواع التقويم
*تشخيصي
*تكويني
*تحصيلي
3-اهداف التقويم
*يحدد صحة العملية لادارية
*اتاحة الفرص لمراجعة الاهداف
*الكشف عن الطرائق المستعملة
*تشخيص الصعوبات و نقاط الضعف
4-شروط التقويم
*تحديد استراتيجية للاهداف المسطرة
*سلامة وصحة وصدق  الادوات المستعملة
5-خصائص التقويم
*الشمولية
*الاستمرارية
*التعاون
*القابلية و الخوصصة
6-مخطط التقويم
المجالات التي يستهدفها التقويم
-تقنيات التقويم
-تحديد اهداف التقويم
-وضع له استبيانات
-ضبط الوقت
-استخلاص النتائج
الطريقة تكون كيف نقوم و من يقوم و لمن نقوم ماذا نقوم و لماذا نقوم
المراقبة
وهي مراقبة ما يقوم به المعلم او المتعلم فلاستاذ يراقب التلميذ و المدير يراقب الاستاذ
الاتصال و التبليغ
  1-تعريف الاتصال وهو عملية نقل و تبادل الاراء و اخبرات و التوجيهات
2-شروط التصال
 *الوضوح
*البساطة
*سلامة الوسيلة
*عدم التعارض
*الملاءمة
3-العوامل المؤثرة في الاتصال
*العوامل التنظيمية و الاجرائية و النفسية
4-انوع الاتصال
*الاتصال لمخطط له وهو ما تحدده الادارة
*الاتصال غير المخطط له وهو ما ينتج عن الاشاعة و الثرثرة
5-الاتصال الرسمي وهو صادر عن الهيئات الرسمية  و الاتصال غير الرسمي ناتج عن علاقات خاصة
الجانب التطبيقي للمناجمنت
 1-المراحل التطبيقية للمناجير 
*التحسيس و التعبئة
*جمع البيانات و المعطيات
*تحليل و تصنيف البيانات
*استخلاص الاهداف العامة
*صياغة الاهداف الاجرائية
*المراقبة و القويم
طرق البحث عن الحقائق
1-طريقة السؤال
من –ماذا –متى-اين-كيف
2-طريقة البريستورمينغ او زوبعة الافكار  لصاحبها الكس برون
*المبدا هو البحث عن الاسباب الحدوث و ايجاد الحلول على مراحل وهي انتاج الافكار و والتحليل ثم الحلول ثم التسيير
*السياق جمع افراد الفوج والتفكير بقواعد اللعبة مع احترام الوقت
3-طريقة التهميش و التكسير تؤدي الى تغيير كلي لنظام ما مع استخلاص العبر
4-طرق الحث
*المرحلة1 معاينة الموضوع
*مرحلة2 الادلاء بالافكار مهما كانت
*مرحلة3 اعادة بناء الموضوع من جديد اعتبارا للافكار المخالفة
*مرحلة الحسم وهو الاجتماع لمناقشة الموضوع المتوقع حدوثه
*المرحلة الاخيرة وهي اعادة بناء الموضوع بعد ترتيب  و تصنيف الافكار و البحث عن البدائل و صياغة نهائية للموضوع الجديد
دور المنشط اثناء الاجتماع
*يسهل الاتصال
*يسير الاجتماع
*يسهر على الفوج
*البقضة
*الاستنتاج
*احترام القواعد
*المشاركة البناءة
*تحضير الاجتماع
*احترام الافكار
*اداب الاستماع
*احترام الغير
نمودج خلية اعداد المشاريع
* 1-المراحل التطبيقية للمناجير 
*التحسيس و التعبئة
*جمع البيانات و المعطيات
*تحليل و تصنيف البيانات
*استخلاص الاهداف العامة
*صياغة الاهداف الاجرائية
*المراقبة و القويم

http://cem200.ahlamontada.net

Admin


Admin
الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية
المعهد الوطني لتكوين موظفي التربية الوطنية
بن اشنهو وهران
2015/2016
ملخص مقياس تقنيات التفتيش
تلخيص
الاستاذ بوديسة عبد القادر
مفتش تعليم متوسط   

علوم فيزيائية

تقنيات التفتيش


تعريف المفتش


أالمفتش:
هو اسم فاعل من فعل فتش ومعناه: الشخص التواق إلى المعرفة الدقيقة لِكَنَه الأشياء وحقيقتها، والتشوق إلى حب الإطلاع على الخبايا، ومعرفة الظاهر والباطن منها.

التفتيش هو مصدر فتش تفتيشان ومعناه تصفح شئا ما، أو أعمال شخص معين للإطلاع عليه ولمعرفته المعرفة الكاملة والدقيقة.

ب) تعريفه من حيث القانون الأساسي:
وحسب القانون الأساسي الخاص بعمال قطاع التربية، والذى تضمنه المرسوم التنفيذي رقم 90 — 49 المؤرخ في 1990.02.06، فإننا نجد موادا من 115 إلى 121 تنص على

وظيفة ومهام التفتيش والمراقبة وهي كما يلي:

٠ المادة 115:
يكلف المفتشون كل حسب شعبة اختصاصه، بتفتيش المؤسسسات ومراقبتها وبتفتيش الموظفين العاملين بها ومراقبتهم. ويكلفون، زيادة على ذلك بالتكوين المستمر لهؤلاء

الموظفين ويشاركون في أعمال البحث التربوي.

٠ المادة 116:
يضم سلك مفتشي التربية والتعليم الأساسي، رتبة وحيدة : رتبة مفتش التربية والتعليم الأساسي.

٠ المادة 117:
يمارس مفتشو التربية والتعليم الأساسي إحدى الوظائف التالية :
—مفتش التربية والتعليم الأساسي للطورين الأول والثاني في المدرسة الأساسية.
—مفتش التربية والتعليم الأساسي للطور الثالث من المدرسة الأساسية.
—مفتش فى محو الأمية.
—يمارس مفتشو التربة والمعالم الأساسي مهامهم في مؤسسات التعليم الأساسي التابعة للمقاطعة التي عينوا فيها.
—يكلف مفتشو التربية والتعليم الأساسي للطورين الأول والثاني من المدرسة الأساسية بالمراقبة التربوية والإدارية لملحقات المدارس الأساسية والمدارس التحضيرية وبتفتيش
الموظفين العاملين بها.
—يكلف مفتشو التربية والتعليم الأساسي للطور الثالث من المدرسة الأساسية بتفتيش أساتذة الطور الثالث في مادة واحدة أو في عدة مواد وبتفتيش المعلمين العاملين بالطور
الثاني من المدرسة الأساسية عند الحاجة. 
—يكلف المفتشون في محو الأمية بتنشيط لجان تصميم البرامج والوسائل التعليمية الخاصة بمحو الأمية وإعدادها وبتفتيش موظفي محو الأمية وبتكوينهم.

٠ المائة 118:
يوظف مفتشو التربية والتعليم الأساسي من بين المترشحين الحاصلين على شهادة اختتام الدراسة (المركز الوطني لتكوين إطارات التربية سابقا والمعهد الوطني لتكوين
مستخدمي التربية وتحسين مستواهم حاليا نمط مفتش التربية والتعليم الأساسي.

٠ المادة 120:
يضم سلك مفتشي التربية والتكوين رتبة وحيدة : رتبة مفتش التربية والتكوين.

٠ المادة 121:
— يكلف مفتش والتربية والتكوين، حسب شعبة اختصاصهم بتفتيش ومراقبة :
—مؤسسات التعليم الثانوي والموظفين العاملين بها.
—مؤسسات التكوين والموظفين العاملين بها.
—التسيير الإداري والمالي للمدارس الأساسية والموظفين المكلفين به.
—مراكز التوجيه المدرسي والمهني والموظفين العاملين بها.
—هياكل تنشيط التغذية وتسيرها والموظفين العاملين بها. 
—ملحقات المركز الوطني لتعميم التعليم والموظفين العاملين بها.
—يمارس مفتشو التربية والتكوين مهامهم داخل مقاطعة تحدد رقعتها بمقرر من الوزير المكلف بالتربية.
—يشتمل سلك مفتش التربية والتكوين على شعبتين اثنتين (2):

٠ شعبةالتربية.
٠ شعبة الإدارة والتسيير.


ج — تعريف التفتيش:
من خلال ما سبق يمكن تعريف التفتيش: بأنه الرؤية (vision) الحادة أو النافذة للسلوك والأشياء، القادرة على تحديد مظاهر القوة والضعف فيها، ثم اقتراح الحلول العلاجية المناسبة
لذلك، وهو أيضا مراقبة أو ملاحظة التعليم والإدارة والتدريس، وقياس وتقييم الكفاءات والقدرات، ومن ثم توجيههم ونطويرهم جميعا للأفضل، بغية تحسين أداء العمل، وتحقيق
الأهداف التالية :

—مساعدة الموظفين التربويين أو الإداريين على فهم وظيفتهم، والإيمان بها إيمانا يدفعهم إلى الإخلاص في أدائها.
—مساعدة المدرسين على فهم الأهداف التريوية، ومراجعتها، وانتقاء المناسب منها.
—المساعدة على وضع الخطط السليمة، القائمة على أسس علمية، والمناسبة للموقف الذي توضع من أجله.
—المساعدة على وضع البرامج وأساليب النشاط التربوي، التي تشبع ميول المتعلمين وتستجيب لحاجتهم.
—المساعدة على فهم وسائل التعليم وطرقه وأدواته، وتوفيرهأ لتكون في خدمة المتعلمين.
—إطلاع المعنيين على كل المستجدات في أمور التعليم أو الإدارة، بواسطة الإعلام والاتصال.
—المعاونة على تقويم العملية التعليمية كلها تقويما سليما، على أسس صحيحة.
—العمل على تنسيق جهود المدرسين، وجمع شملهم حول مبادئ خلقية ومهنية، والسعي من أجل الالتزام بها.
—التفتيش هو خدمة فنية، يقوم بأدائها فنيون متخصصون.

شخصية المفتش وصفاته (مميراته)
إن المهمة التربوية الملقاة على السيد المفتش تتطلب منه أن يكون لديه شخصية قوية، وثقة بالنفس، له القدرة الكافية على القيادة، والتحكم في التسيير إداريا وتربويا، بالإضافة

إلى ثقافته الذاتية واطلاعه على النصوص التشريعية والتنظيمية والمناهج وأسس بنائها، والبرامج ومحتوياتها، وأن يكون حسن السلوك، لائق المظهر، فصيح اللسان، يعمل على

تعزيز أواصر المحبة والتعاون والثقة والاحترام بينه وبين جميع المتعاملين. ولكي ينجح في أداء مهامه على أحسن وجه ينبغي أن يتحلى بالصفات التالية :


أ٠ المميزات الدانية :
—أن يكون سليم الجسم، والحواس.
—أن تتوفر فيه قدرات ذهنية وفكرية وعلمية.
—أن تكون له ثقافة علمية ومهنية تمكنه من القيام بمهامه في: التكوين والتوجيه والتبليغ.
—أن يشعر بحمل المسؤولية المتمثلة في الرسالة التربوية ودورها في المجتمع.
—أن يتصف بالعدل والمساواة، بين كل المتعاملين على اختلاف درجاتهم ومستوياتهم.
—أن تكون لديه القدرة على التكيف مع الأوضاع الجديدة.
—أن تكون لديه القدرة على التعرف إلى طباع من يعمل معهم.
—أن يتحلى بالأخلاق الحسنة والسلوك الرفيع ليكون محل ثقة وتقدير من طرف الجميع، وأن يتصف بالمعاملة اللائقة لتحقيق روح التفاهم والانسجام.

ب. المميزات الإنسانية :
—إن عملية التفتيش ترتكز على العمل الإنساني والتعاوني الذي يتصف بتشابك العلاقات بين الأفراد الذين يشرف على توجيههم والذين تتعدد اهتماماتهم وتتعقد أحيانا، الشيء
الذي يحتم على المفتش طابع التعاون في عمله قبل المراقبة الزجرية، وزرع روح التعاون وتوطيده داخل المؤسسات التعليمية، وعلى المستوى الجغرافي الذي ينشط فيه قصد
كسب ثقتهم في حل بعض مشاكلهم لينعكس ذلك في فعالية توجيههم مهنيا وتربويا بالعمل المثمر.
—الشعور بقيمة إنسانية المربي وبتثمين عمله، وذلك باحترام رأيه عندما يقدمه دون التصادم معه لمجرد أنه مخالف لرأي السيد المفتش، لأن ذلك يوفر حرية الفكر والعمل الفعال
الذي يتدخل في توجيهه كلما استلزم الأمر ذلك.
—إيجاد مناخ منسجم يساهم في التفاعل والبناء والعمل المنتج، لأن الإحساس بالأنسجام الفردى والجماعي يعطي طعما للعمل ويجعله متطورا باستمرار. 
—رفع الروح العملية والمعنوية لدى كل المربين بعيدا عن الزجر والأمر، والرصد للنقائص، ولكل نقيصة أسلوب علاجي متكيف ومكيف لها دون مواجهة أو انتقاد لاذع.
—الإيمان بالديمقراطية أسلوبا وممارسة، بحيث يدفع المدرسين والإداريين إلى طرح آرائهم وتقييمها، وذلك بتنظيم استقصاءات حول وجهات نظرهم في تطبيق بعض الأعمال أو
رغباتهم في بعض أنماط التكوين وغيره. ثم الاستماع إليهم قصد تحسيسهم بأهميتهم لديه، وبذلك يكسب ثقتهم ويستطيع أن يؤدي عمله بارتياح وفائدة أشمل.
—تقدير جهد وعمل الموظفين التربويين أو الإداريين فيما يساهمون به من أعمال ونشاطات وخاصة الأعمال الممتازة والإشادة بها في المناسبات (الندوات التربوية والاجتماعات...)
وعند تحرير التقارير لدى زيارته التوجيهية والتقييمية.
—التحلي بالاتزان واللباقة سلوكا وفكرا، مع ضبط النفس واتساع الأفق في كل المواقف التي يواجهها من خلال علاقاته مع المتكونين أو المؤطرين أو الأولياء أو التلاميذ.
—تقبل النقد البناء، والآراء السديدة، واحترام آراء الآخرين، دليل على قوة شخصية المفتش، والتي يجب أن يتحلى بها بصفة دائمة.

ج. المميزات العملية :
بحكم ارتباط المفتش ارتباطا وثيقا بالعملية التعليمية وعناصرها الأساسية فإنه يتطلب منه :
—أن يكون ملما بالمواضيع المتعلقة بعلوم التربية متبعا لكل ما يطرأ من جديد في الحقل التربوي، وعلى مستوى الدراسات التربوية والنفسية وطرق التدريس.
—أن يكون قادرا على ضبط حاجات المعلمين والمتعلمين فى مجال التكوين عموما، والتكوين أثناء الخدمة خصوصا، حيث يقوم بتصنيف هذه الحاجات ليعد خطته العلاجية وينجزها
تدريجيا.
—أن يكون قادرا على استعمال تقنيات البحث التربوي والإداري، ومتحكما فيها نظريا وتطبيقيا، لأنه سيفاجأ ببعض الأستفسارات وهو يمارس عمله الميداني وعليه أن يكون النموذج
في التطبيق التريويوالإداري.
—أن يكون ملما بمكونات التقويم والتوجيه، ويجري عمليات بشأنها دوريا ليرصد مواطن القوة والضعف في مسيرة العملية التعليمية الممارسة تحت إشرافه.
—المعرفة الواسعة بعلم النفس التربوي وطرائق التدريس والقياس والتقويم والإدارة المدرسية والتخطيط الإداري والتربوي، وكل المستجدات التي تطرأ من حين لأخر.
—تقدير عمل الموظفين بمقياس موضوعي، من أجل أن يشعر المربي بروح العدالة التي تسود على نشاط المفتش
—التمتع بالنشاط اليومي والحيوية المتواصلة وحب العمل واحترام الوقت أثناء ممارسة عمله.
—اتخاذ المبادرة في مجال العمل والحث على انتهاجها، وذلك بابتكار بعض الأساليب والأفكار المثمرة ومتابعتها.
—تنظيم مختلف الأنشطة بحزم وحيوية وجدية، كالندوات التربوية والملتقيات التكوينية والاجتماعات التنسيقية والزيارات العملية، والإشراف الكامل عليها بنفسه دون تهاون، لأن ذلك
يعكس وعيه الكامل بدوره ومسؤوليته في الإشراف التربوي والتسيير العملي.

كل هذه المميزات تتدعم بالتمكن اللغوي الواسع، والتحكم فيها شفويا وكتابيا، وهدا ما يجعل شخصيته جذابة ونافذة ومقنعة ومنسجمة مع كل الأطراف التي يتعامل معها، حيث
تتوطد صلته أكثر بهم ويعكس ذلك على مستوى أدائهم وسمعة مؤسساتهم إذ تصبح شخصية المفتش دافعا ومعركا لكل ما هو مثمر تربويا وإداريا وعلميا وثقافيا. 

خصائص وظيفة المفتش
إن مفتاح هذه الخصائص هو القدرة على القيادة، لأن القيادة هامة لكل عمل، فلا بد لكل مهمة إنسانية من قيادة يوجهها وتصل بها إلى الغايات المنشودة، حيث في غيابها المستمر
يستحيل لأي مؤسسة تربوية الاستمرار في تأدية وظيفتها. والقيادة هي مبادرة إنسانية يتولى القيام بها فرد مؤهل لغرض التأثير على اتباعها وتحفيزمهم لتحصيل أهداف مرجوة.

إن المفتش كقائد فعال منظم، يشغل في رأينا حيزا هاما من القيادة في حياة الأفراد ومستقبلهم، لكونه أداة موجهة للتربية، يساهم بتوجيهاته البناءة لدى مؤسساتنا التربوية في
صنع وتكوين العالم المبتكر والمهندس والطبيب والاقتصادي والإدارى والسياسي والعسكري وغيرهم...

وسنحاول فيما يلى التعرف على الخصائص التي يجب توفرها عند المفتش ليكون قائدا ماهرا في عملية التسيير، هادفا مثمرا في سلوكه وتعامله مع الأفراد من معلمين وموظفين
إداريين.


أ - حصائص شخصية:
—القدرة على الضبط والتوجيه.
—القدرة على الاتصال والتخاطب مع الآخرين، لتوصيل الرسالة التي يريد تبليغها. 
—القدرة على الاندماج في حياة وأنشطه الآخرين (أفرادا وجماعات)، إذ أن المفتش الذي لا يشارك الآخرين في مهامهم وآرائهم وخبراتهم، لا يصلح غالبا للقيام بمهمات الإشراف أو
التفتيش.
—القدرة على تحريك الهمم لدى تابعيه من موظفين تربويين أو إداريين، وتحفيزم للقيام بمسؤولياتهم المدرسية وتحصيل الأهداف المسطرة.
—القدرة على تطوير وتحسين أساليب التفاعل بين المربين وأفراد المجتمع، وتشجيع تعاونهم لصالح تربية النشء.
—استعمال المرونة في حالات التغيير أو التعديل مع مراعاة التدرج في العملية.
—القدرة على الانتماء للآخرين وإدراك مشاعرهم وحاجاتهم.
—القدرة على دمج معطيات الموقف التربوي الذي بصدده من آراء ومعارف وثقافة ومكونات بشرية ومادية وتنسيقها معا لإنتاج قرارات بناءة للإشراف والتوجيه.
—لحماس للتربية ولمهنة التفتيش، يتطلبان بعد النظر والثقة بالنفس للقيام بمسؤولياتهما.
—التمتع ببعد النظر وحسن التدبير والتسيير، وعدم التسرع في اتخاذ القرار.
—القدرة على إقناع الموظفين خاصة عندما تختلف الأراء وتتعدد الاتجاهات. 
—الجد والحزم في تنفيذ مسؤوليات التفتيش، والعدل والموضوعية في الحكم على مختلف القرارات، والصدق في المعاملة مع أعضاء الجماعة التربوية. والأمانة في أداء العمل
المهني.

ب. خصائص عامة:
—القدرة على توفير محيط تربوي خال من الصراع والنزاع والتهديد.
—القدرة على تطوير علاقات إنسانية متفتحة ومتسامحة مع الأفراد في المحيط المدرسي والخارجي.
—القدرة على التطور والنمو والاستفادة المستمرة من الخبرات والمعارف التي تتطلبها عمليات الإشراف أو التفتيش.
—القدرة على الاستعداد لتقبل الرأي الآخر والأستفادة من الغير، ونبذ كل تصرف يدعو إلى العمل الفردي والاستبداد بالرأي.


ج. خصائص عملية :
—المساهمة الفعالة في تقديم التوجيهات والتوصيات والإرشادات إلى الموظفين التربويين أو الإداريين بغية التحكم في مجال تحسين الأداء التربوي للأساتذة أو التسيير وتطويره
لموظفي الإدارة.
—القدرة في التحكم في تسيير الاجتماعات وتوجيه المداخلات والمناقشات التي تجري خلال الندوات والملتقيات والجلسات التنسيقية ٠ 
—تشجيع وتطوير العلاقات البناءة بين المدرسة والمجتمع، وإدماج الأولياء في الحياة المدرسية لتقديم الدعم المادي والمعنوي لها.
—تحسين وتطوير طرق التدريس وأساليبه لدى المعلمين والأساتدة وفق المناهج الجديدة.
—تقييم عمل الموظفين بكل موضوعية، واتخاذ قرارات مناسبة لعلاج مختلف النقائص الملاحظة في الميدان.
—تخطيط وتنظيم دورات تكوينية لفئة الموظفين التربويين أو الإداريين لتحسين أداء العمل وتطويره .
—القدرة على تنسيق جهود الموظفين واستغلالها للفعل التربوي، وتشجيع كل المبادرات الحسنة التي تعود بالنفع على المصلحة العامة.

دور المفتش في تحسين العملية التربوية
إن متطلبات وتوجيهات التربية الحديثة التي تحثنا على البحث المستمر في تطوير الفعل التعليمي، تستوجب منطقيا التطرق إلى دور المفتش كمسؤول تربوي بيداغوجي للأستاذ الممارس في الميدان، مما يحتم تطوير النظرة التقليدية للإشراف والإرشاد.

إن معنى — أن تشرف - هو أن تحرك وأن توجه نمو المدرسين في اتجاه يستطيعون معه استخدام ذكاء التلاميذ وأن يحركوه نحو نمو سليم. وأن يوجهوه إلى المساهمة الفعالة في المجتمع وفي العالم الذي يعيشون فيه. إن دور المفتش كأداة فعالة لتطوير الفعل التعليمي لدى المدرس باستغلال المستجدات التربوية وتطبيقها السليم الذي يحقق نجاح المهام
البيداغوجية التدريسية الأساسية والتي منها:
٠ مساعدة المدرس على فهم وظيفته التعليمية والإيمان بها والاخلاص في أدائها.
٠ مساعدة المدرس على فهم الأهداف التربوية ومراجعتها.
٠ مساعدة المدرس على الاهتمام بالتعليمية والسهر على توظيفها في ممارسة تعليمه.
٠ المساعدة على استغلال وتطبيق البرامج وأساليب النشاط التربوي التي تلبي ميول المدرسين وتستجيب لحاجاتهم. 
٠ المساعدة على وضع الخطط السليمة القائمة على أسس علمية والمناسبة للموقف الذي توضع من أجله.
٠ المساعدة على حسن استغلال وسائل التعلم والأدوات والطرق وتوفيرها لتكون في خدمة المتعلم.
٠ المساعدة على متابعة ما يجد في أمور التعليم والتربية الذي يفرض على المربين الاستمرارية في التكوين الذاتي فرديا أو جماعيا للسمو بمهمة التدريس والارتفاع لمستوى التدريس وترقية مستوى الأداء فيها.
٠ العمل على تنسيق جهود المدرسين وجمع شملهم حول مبادئ مهنية وخلقية.

من خلال ما ذكر سابقا يتضح أن التفتيش مهمة شاملة، محورية، تتطلب جهدا مكثفا للمفتش يتمركز أساسا على حرصه المستمر لمتابعة تكوين المدرس وتطويره والعناية بمختلف) جوانب مهمته (البيداغوجية — المهنية — العلميه) ولقد تضاعف وتطور دور المفتش مع تغيرات ومتطلبات الساحة العلمية التعليمية الحديثة والدور الفعال المنتظر منه يتمثل بعضه في:
—الزيارات الميدانية المستمرة المكثفة التي تمثل أنجع وسائل التفتيش نظرا لطابعها الفردي التي تسمح بتقييم وتحليل موضوعي ونقدي لطريقة إنجاز الدرس ومن ثمة معالجة النقائص وتدعيم الإيجابيات.
—الفترات التكوينية كالملتقيات والندوات، والأيام الدراسية التي تسمح للمفتش أن يتصل ويبلغ لكافة المدرسين التوجيهات المستجدة الكفيلة بتطوير تدريبهم والرقي به في اتجاه آفاق المستقبل.
—كما أن هذه الوسيلة تسمح للمفتش بأن يكون على إطلاع بالإشكاليات الميدانية التي يواجهها المدرس ومن ثمة تصنيفها وإيجاد الحلول المناسبة من خلال الحوار البناء وتبادل الأراء.
—التوثيق التربوي وسيلة تعليمية من الضروري أن تكون في متناول المدرس لكي يواكب تطور التعليم بواسطة التوجيهات والإرشادات تربويا ومعرفيا.
—دعم وتعزيز التكوين الميداني للمدرس بمساعدته على البحث في المجال المعرفي (المستوى المعرفي) والتقني (التحكم في استخدام الوسائل الحديثة مثل الحاسوب)

مهام المفتش
1-التخطيط
2-التنظيم
3-المراقية و المتابعة
4-التقويم
5-التكوين و الاتوجيه
6-التنسبق و الاعلام
7-التنفيذ
8-البحث التربوي

مهام المفتش التربوي و الاداري:
اولا: مهام المفتش التربوي:
1/ المراقبة والمتابعة والتنظيم :
• مراقبة موظفي التعليم وتفتيشهم ( الأساتدة ) وكذا متابعة أنشطتهم وتقييمها طبقا للقرار رقم : 831 .
• توزيع الأساتذة حسب المؤسسات وتدوين معلوماتهم بهدف المراقبة والمتابعة .
• تطبيق التوجيهات و التعليمات الرسمية المتعلقة بالمواقيت والمناهج وأساليب التقويم.
• الإشراف على تنظيم امتحان تثبيت الأساتذة ورئاسة اللّجان الخاصة به وتنشيط أشغالها.
2/ التقويــــــــــــــم:
• تقييم المناهج التعليمية.
• تقييم الطرائق وأساليب العمل المنتهجة في العملية التعليمية التعلمية.
• تقييم السندات والكتب المدرسية والوسائل.
• تقييم النتائج المدرسية والامتحانات الرسمية وتحليليها.
• تقييم الملتقيات التربوية والأيام الدراسية .
3/ التكويـــــــن والتوجيه:
• تحليل حاجات الفئات المستهدفة بالتكوين .
• بلورة أهداف التكوين وتحديدها.
• اختيار الخطة والأنشطة والوسائل المناسبة.
• تنفيذ الخطة بعناية.
• تقويم الخطة لمعرفة مدى تحققها في تلبية الحاجيات.
• التكفل بتلقين الأساتذة المبتدئين المهارات والتقنيات المهنية وتأطيرهم وتوجيه أعمالهم قصد التكيف مع منصب العمل .
• المشاركة في العمليات المختلفة المرتبطة بالتكوين أثناء الخدمة.
4/ التنسيق والإعلام:
• إعلام الموظفين بالمستجدات التربوية والبيداغوجية والتنظيمية .
• كيفية التعامل مع المناهج والسندات الجديدة وتطبيقها .
5/ البحث التربوي:
• إثراء خبرات الأساتذة وتجديدها.
• توحيد العمل البيداغوجي التربوي وتنظيمه.
• البحث عن الصعوبات التي تعترض الأساتذة في أداء مهامهم وتذليلها واقتراح الحلول.
• تنويع العمل التربوي والإلمام بمجمل القضايا التربوية والنفسية التي لها علاقة بواقع المتعلمين.
• الاطلاع على مستجدات البحث التربوي في العالم والاستفادة منها.
• دراسة المضامين وتحليلها ونقدها وإدراج البدائل.
• إيجاد أساليب جديدة لعملية التقويم وفق الدراسات الحديثة.
ثانيا : مهام مفتش ادارة مدرسة :
1/ المراقبة والمتابعة والتنظيم:
• مراقبة موظفي الادارة وتفتيشهم ( المديرون ـ مساعدو المديرين) وكذا متابعة أنشطتهم وتقييمها .
• تسجيل الوارد والصادر .
• ترتيب البريد.
• تنظيم ملفات موظفي الإدارة وتصنيف المعلومات المتعلقة بهم.
• تنظيم وتصنيف المناشير الوزارية.
• تسيير الأرشيف وترتيبه.
• اقتراح الخرائط المدرسية للمقاطعة.
• السهر على حسن سير المؤسسات التعليمية وهياكلها.
• الحرص على وفرة المناهج والوثائق الرسمية والكتب المدرسية وحسن استغلالها.
• مراقبة ومتابعة الغيابات ( مديرون ـ أساتدة ـ متعلمون ) .
• المصادقة على التنظيمات التربوية.
• تحضير ومتابعة الدخول المدرسي.
• متابعة صرف منحة 3000 دج .
• إعداد قوائم التلاميذ المقبلين على امتحان نهاية مرحلة التعليم الابتدائي وإحضار الإستدعاءات وتسليم النتائج.
• متابعة نتائج آخر السنة.
• الإشراف على الإحصاء الشامل للمؤسسات.
• احترام الرزنامة الإدارية وتنفيذها بشكل دقيق لارتباطها بالوصاية.
2/ التقويــــــــــــــم:
• تقييم أداء وعمل الموظفين الإداريين الذين يشرف عليهم.
• تقييم الملتقيات ذات الطابع الإداري والأيام الدراسية .
• تقييم المؤسسات الابتدائية من حيث التسيير الإداري .
• تقييم العلاقات داخل المؤسسة وخارجها.
3/ التكويـــــــن والتوجيه:
• تحليل حاجات الفئات المستهدفة بالتكوين .
• بلورة أهداف التكوين وتحديدها.
• اختيار الخطة والأنشطة والوسائل المناسبة.
• تنفيذ الخطة بعناية.
• تقويم الخطة لمعرفة مدى تحققها في تلبية الحاجيات.
• التكفل بتلقين موظفي الإدارة المبتدئين المهارات والتقنيات المهنية وتأطيرهم وتوجيه أعمالهم قصد التكيف مع منصب العمل .
• المشاركة في العمليات المختلفة المرتبطة بالتكوين أثناء الخدمة.
4/ التنسيق والإعلام:
• القيام بدور تنسيقي بين الوصاية ومؤسسات مقاطعته.
• إعلام الموظفين بالمستجدات الإدارية والتنظيمية .
• تبليغ النصوص الصادرة من الجهات الوصية ومتابعة تنفيذها .
• اشعار الوصاية بالمعيقات الميدانية للسير الحسن للمؤسسات .
5/ البحث التربوي:
• إثراء خبرات الموظفين الإداريين وتجديدها.
• البحث عن الصعوبات التي تعترض الموظفين الإداريين في أداء مهامهم وتذليلها واقتراح الحلول.
• تنويع العمل الإداري والإلمام بمجمل القضايا الإدارية والنفسية التي لها علاقة بواقع التسيير الإداري.
• الاطلاع على مستجدات البحث في مجال التسيير الإداري في العالم والاستفادة منها.

انواع التفتيش
1-معيار الهدف و الغاية
-التفتيش التصحيحي
-التفتيش البنائي
-التفتيش الوقائي
-التفتيش الابداعي
-التفتيش القيادي
2-معيار الاسلوب و الطريقة
-التفتيش الحر
-التفتيش الديبلوماسي
3-معيار العلاقات الانسانية
-التفتيش الاستبدادي و التسلطي
-التفتيش الدبلوماسي
-التفتيش الديمقراطي
-التفتيش السلبي
اساليب التفتيش
1-اساليب فردية
-زيارة المؤسسة التربوية
-زيارة المدرس في القسم
-المقابلة الفردية بعد الدرس
2-اساليب جماعية
-الزيارات مثل الميدانية الاولية للمؤسسات
-الزيارة الاعلامية
-الزيارة التفقدية
-الزيارة الاستطلاعية

http://cem200.ahlamontada.net

Admin


Admin
الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية
المعهد الوطني لتكوين موظفي التربية الوطنية
بن اشنهو وهران
2015/2016
ملخص مقياس تعليمية العلوم الفيزيائية
تلخيص
الاستاذ بوديسة عبد القادر
مفتش تعليم متوسط   

علوم فيزيائية

الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية
المعهد الوطني لتكوين موظفي التربية الوطنية
بن اشنهو وهران
2015/2016
ملخص مقياس تقنيات التفتيش
تلخيص
الاستاذ بوديسة عبد القادر
مفتش تعليم متوسط   

علوم فيزيائية



تعليمية العلوم الفيزيائية1



 




1    مفاهيم أساسية في تعليمية العلوم الفيزيائية
1-1    مفهوم التعليمية




إن مفهوم التعليمية Didactique أقتبس من المصطلح اليوناني  Didakto وهو يرتبط بالفعل didaskein   بمعنى علم و أيضا بالفعل  dacnai :بمعنى تعلم، وهي  بهذا المعنى تعني: تعلم، علم، التعليم، تعليمي حسب اشتقاقها من المفهوم اليوناني. على إثر تعدد هذه الاشتقاقات يمكن أن نخلص إلى أهم معاني التعليمية.
1-2    بعض معاني التعليمية
- التعليمية بمعني فن التعليم:
ظهر هذا المعنى في بداية القرن السابع عشر، حيث حدث إصلاحا تربويا أهتم بتحسين نوعية كتاب التعلم و إعداد الوسائل التوضيحية  (صور ورسومات) ومن أهم مميزات هذا الإصلاح  "التعلم بالطريقة الطبيعية": من السهل إلى الصعب، من البسيط إلى المركب .........الخ". في الواقع لقد أشار ابن خلدون قبل هذا إلى تحديد مراحل طريقة التدريس الطبيعية.
 - التعليمية بمعنى التدريس والتعليم:
ابتداء من القرن الثامن عشر حصر بعض علماء التربية مفهوم التعليم في ميدان التدريس  أي أنها تهتم بالتدريس والتعليم وبالتالي  فهي تعني تخطيط و تنظيم ومنهجية التدريس.
ـ التعليمية بمعنى التكوين:
في بداية القرن التاسع عشر عرفت التعليمية تطورا آخرا بحيث اتسع مفهومها من التعليم إلى التكوين، و امتد هذا المعنى إلى  يومنا هذا  و أصبح  التكوين من أهم عناصر التربية و التعليم لأن حسب هذا الاتجاه تتطلب التعليمية كتكوين  خبرات معينة في مادة الاختصاص و التربية و علم النفس وعلم الاجتماع و كذا من المحيط الاجتماعي و الثقافي الذي يعيش فيه المربي،  لأن بدون هذه الخبرات لا يستطيع تطوير مجال معارفه، فهو يحتاج إلى عمليات تكوينية مستمرة لتجديد معارفه.
 




- التعليمية بمعنى البرنامج :
يرى أصحاب هذا الاتجاه بأن التعليمية كبرنامج تعني المواد المراد تعليمها والمعارف التي تعطى في حصص التعليم المخصص لها. 
 




- التعليمية بمعنى أساليب وإجراءات التعليم:
يرى أصحاب هذا التوجه بأن التعليمية هي الأساليب والإجراءات المساعدة في تحقيق التفاعل بين الأستاذ والتلاميذ مع محتوى الدرس وتحقيق مؤشرات الكفاءة.
يمكن القول مما سبق بأن التعليمية تتعلق بالعناصر الثلاثة الآتية:
 




- بالتعليم و التعلم (الأستاذ/التلميذ).
- بتوجيه عملية التعليم/ التعلم.
- بالمحتوى الذي تتطلبه عملية التعليم /التعلم.
 



1-3    تعليمية  العلوم الفيزيائية و منهجيتها




إن تطوير دروس العلوم الفيزيائية في كل مراحل التعليم أرتبط بتطوير العلوم الفيزيائية كعلم، لأن المتطلبات التقنية و الصناعية للمجتمع تتطلب معالجة المواد العلمية في الدرس بنوع من الدقة و العناية، إلا أن نقص الوسائل و الأدوات المخبرية في المؤسسات التعليمية كان يشكل دوما عائقا لتطوير تدريس هذه المواد، حيث مازالت  إلى الآن الوسائل القديمة في بعض الأماكن تسيطر على تدريس العلوم الفيزيائية وتقتصر على العمل " بالطباشير و الطلاسة " و ذلك لقلة التجهيزات المخبرية وهذا ما اقتضي بالفعل من المشتغلين في ميدان التربية التفكير في إنجاز دروس المواد العلمية تجريبيا وخاصة عندما يتعلق الأمر بتدريس  العلوم الفيزيائية في مرحلة التعليم االمتوسط: بداية نشأة الدروس التجريبية  و هذا ما أدى إلى تكوين الروح العلمية  لدى أفراد المجتمع. وهكذا كلما كان علم الفيزياء طريقا نحو التطوير التقني و التكنولوجي كلما زاد التشويق و الميل إلى استعمال التجربة كإطار أساسي لتدريس العلوم الفيزيائية، فهي تمكن المتعلم من اكتساب المعارف و المهارات و القدرات في إطار تحضيره و إدماجه في عالم الشغل.
و لتحقيق هذا تأسست معاهد التكوين و البحث في طرق تدريس العلوم عموما والعلوم الفيزيائية خصوصا و التي تبنت الفكرة: الطريق إلى الدرس ليس الهدف منه تلقين القوانين الفيزيائية فقط، بل إكساب المتعلم تفكيرا علميا موضوعيا قائما على المنطق العلمي و البرهان و تمكينه أيضا من إدراك العلاقات و الروابط بين الأوجه المختلفة للظاهرة في العلوم الفيزيائية و كذا تمكينه من استغلال و استعمال المعارف المكتسبة من الدرس لوصف و تفسير و تعليل الظواهر الفيزيائية التي يعيشها في حياته اليومية. و لا يتأتى هذا، إلا إذا أخذت التجربة الفيزيائية مركزا أساسيا في سير درس العلوم الفيزيائية.
و على هذا الأساس ظهرت بعض الأجهزة التطبيقية التي تستعمل لإنجاز التجربة التوضيحية، التي يقوم بها الأستاذ أثناء سير درس العلوم الفيزيائية و تبنت في هذا الإطار  بعض المنظومات التربوية في بعض الدول إعداد دليل مرشد للتلاميذ يهتم بالتمارين الفيزيائية التجريبية، التي يتم على غرارها تقييم اهتمامات التلاميذ حول العمل التجريبي خلال العام الدراسي.
و على هذا الأساس جاءت فكرة المنهجية، التي تهتم بكيفية تقديم المواد التي يراد تعليمها وتعلمها و كذا الاهتمام بالمشاكل المختلفة أثناء تخطيط الدرس و سيره و التجارب المتنوعة التي يتطلب في معالجتها منهجية معينة قصد تحسين و تطوير درس العلوم الفيزيائية.
وظهرت في هذا الاتجاه مجموعة من الكتب في منهجية دروس الفيزياء والكيمياء وظيفتها معالجة مختلف دروس المادتين من الناحية المنهجية. وتناولت هذه الكتب بصفة عامة ثلاثة مجالات أساسية:
1- اختيار المحتوى (ماذا يجب أن يختار في درس العلوم الفيزيائية؟).
2- ترتيب محتويات الدرس (متى يجب معالجة المحتويات المختارة؟).
3- الطرق المختلفة (كيف يجب تقديم المحتوى الذي يراد تعليمه).
انطلاقا من هذه المجالات بدأ التفكير في بناء المناهج التعليمية و إعداد و ترتيب واختيار الأجهزة المخبرية و إدخال تجربة في إطار نشاط التلميذ في سير الدرس و ذلك تدعيما للتجربة التوضيحية، التي يقوم بانجازها الأستاذ في الدرس أمام التلاميذ و إنجاز بعض الأعمال المخبرية البسيطة من طرف التلاميذ.
و رافق هذا حركة تربوية كبيرة على كل المستويات و ظهرت نظم تربوية جديدة تتبني أهم الاتجاهات منها:
- ترسيخ أسلوب التفكير العلمي.
- الربط بين المعرفة العلمية و تطبيقاتها التكنولوجية.
- الإعداد العلمي التخصصي.
- الإعداد المهني (التأهيل).
أمام هذه التوجهات و المتطلبات ظهرت بعض الصعوبات بالنسبة لتدريس المواد العلمية عموما و العلوم الفيزيائية خصوصا و ذلك في اختيار محتوى جديد يتفق مع الاتجاهات السابقة الذكر و كذا تحقيق الأهداف التعليمية المنهجية المرجوة.
و على هذا الأساس ظهرت بعض الكتب في منهجية تدريس العلوم، حيث اهتمت بالعناصر التي لها تأثير على عمليتي التعليم/التعلم و كما اهتمت بتحليل هذه العناصر نظريا و فحصها عمليا و أعتبر هذا العمل يومها كمرحلة أولى في تطوير منهجية الفيزياء و ذلك بربط المشاكل التي ظهرت بين سير الدرس و تخطيطه و الأعمال التطبيقية ( التجريبية ) ثم معالجتها منهجيا.
 

1- مشكلة توجيه الأهداف.
2- مشكلة تحويل  (نقل) المحتوى العلمي للمادة إلى المستويات المختلفة للتلاميذ.
3- مشكلة اكتساب المعارف في الدرس.
إن المشكلة الأولى تصف المظهر، الذي يهتم بأهداف مادة ما، بينما المظهران الثاني والثالث يصفان الطرق المناسبة لتقديم محتوى المادة للتلاميذ من أجل تحقيق الأهداف المرجوة. وهذا بالنسبة للتدريس بالأهداف. أما عندما يتعلق الأمر بالتدريس بالمقاربة بالكفاءات فالمشكلة الأولى تصف المظهر، الذي يهتم بمؤشرات الكفاءة، بينما المظهران الثاني والثالث يصفان الطرق المناسبة لتقديم المحتوى المعرفي و ألمفاهيمي للتلاميذ من أجل الوصول إلى الكفاءات المطلوب تحقيقها بالمنهاج.
 

1-4    موضوع تعليمية العلوم الفيزيائية
إن مجال البحث في تعليمية العلوم الفيزيائية يشمل عدة جوانب (أوجه) علمية و نفسية و تربوية و اجتماعية و سياسية و علاقة الفيزياء بالمواد الأخرى و بناء المناهج والكتب المدرسية والتدريبات في المؤسسات التربوية و عمليات التفتيش و تكوين الأساتذة و الوسائل التجريبية الخ........ و بالتالي فتعليمية العلوم الفيزيائية تحاول الجواب عن مختلف تساؤلات الأوجه السابقة الذكر في درس العلوم الفيزيائية، إلا أن السؤال المحوري بالنسبة لموضوع تعليمية العلوم الفيزيائية يكمن في كيفية تطوير و تحسين و تقويم عمليتي التعليم/التعلم تحت تأثير الأوجه (الجوانب) السابقة الذكر.
و من هنا يظهر أن تعليمية العلوم الفيزيائية كتخصص قائم بذاته يقتضى من أساتذة العلوم الفيزيائية (المفتشين) اكتساب معارف دقيقة و محكمة في العلوم الفيزيائية والرياضيات و اللغة العربية و التربية و علم النفس و الفلسفة و علم الاجتماع. و هذا لا يقتصر فقط على اكتساب المعارف والمفاهيم و المبادئ الفيزيائية، بل يجب أن يشمل أيضا مجالات تطبيقاتها و استعمالاتها في التقني و الإعلام الآلي و التكنولوجيا و في ميادين أخرى كالطب مثلا.
 

1-5    وظائف تعليمية العلوم الفيزيائية
إن وظائف تعليمية العلوم الفيزيائية تكمن في النقاط الآتية:
1- مراجعة و تطوير و تجديد مناهج العلوم الفيزيائية على أساس القرارات الثقافية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية، التي تتجدد وفقها كفاءات المنهاج أي انه يجب إن تتجاوب هذه الكفاءات مع المعطيات الثقافية والسياسية والاجتماعية والاقتصادية للمجتمع.
2- إعطاء لمحة تاريخية عن تطوير العلوم الفيزيائية و تعليمية العلوم الفيزيائية كأن يكون من ضمن مؤشرات الكفاءة لدرس العلوم الفيزيائية الجانب التاريخي لمختلف مراحل تطور المفهوم الفيزيائي.
3- الاهتمام بالتطور العلمي التكنولوجي المستمر الذي يستلزم تغيير المناهج و الكتب كي تساير هذا التطور حتى تظهر في هذه المناهج قيمة و أهمية المعارف التي ينبغي أن تساير الواقع المعيشي للفرد والمجتمع.
و من وظائف تعليمية العلوم الفيزيائية أيضا تطوير و تجديد المناهج.
 

1-6    الصعوبات الأساسية لتعليمية العلوم الفيزيائية
تكمن الصعوبات الأساسية لتعليمية العلوم الفيزيائية في:
 - تطوير نظريات التعلم في درس العلوم الفيزيائية في كل مراحل التعليم.
- بناء المفاهيم و تحديدها واستعمال قواعد و قوانين رياضية لوصف و تفسير الظواهر الفيزيائية.
 - المكتسبات القبلية للتلاميذ.
-[size=9]  مبدأ الحتمية العلمية أثناء دراسة الظواهر الفيزيائية و التسلسل المنطقي العلمي للأفكار الفيزيائية أثناء وصف وتفسير و تعليل الظواهر العلمية في الدرس وخارجه.[/size]
-[size=9]  وضع التجربة في عملية التعلم لدى التلميذ بشتى أنواعها و وظائفها.[/size]
-  تطوير وسائل التعليم من الناحية المنهجية التعليمية.
 -فحص الوضعيات المختلفة لعمليتي التعليم/التعلم (التقويم).
ومن أهم صعوبات تعليمية العلوم الفيزيائية نجد، المفاهيم الفيزيائية والمكتسبات القبلية للتلاميذ ووصف و تفسير الظواهر الفيزيائية و التقويم.
 

1-7    الصعوبات المنهجية لدرس العلوم الفيزيائية
تكمن الصعوبات المنهجية لدرس العلوم الفيزيائية في التعليم الابتدائي  في اختيار الطرق المناسبة، التي يتم بها تحقيق مؤشرات الكفاءة وكيفية استعمال الأجهزة المخبرية الفيزيائيـــة وصيرورة إنجـــاز التجــربة في الدرس وكيفية استغلال الكتب المدرسيـــة و الدلائـــل  الأخــرى والأخذ بعين الاعتبار التنسيق بين العلوم الفيزيائية ومختلف المواد الأخرى وكيفية إنجاز المشاريع التكنولوجية و تقييم نتائج التعلم. أي الوضعيات المدمجة.....الخ.

ومن أهم الصعوبات المنهجية لدرس العلوم الفيزيائية في كل مراحل التعليم طرق التدريس، التي يرتبط بمفهومها مجموعة من القواعد المنهجية و الخطوات المنطقية، التي يتبعها (المعلم) الأستاذ لإكساب التلاميذ معارف في الدرس. إن الطريقة تعني الإجراءات المخططة و المنتظمة وفق التسلســل المنطــقي لمختلــف العمليـــات و الأعمال التي تنجز في درس العلوم الفيزيائية و تحدد بثلاث مركبات أساسية:
1- مؤشرات الكفاءة التي يجب تحقيقها بواسطة النشاطات المنجزة في الدرس.
2- الشروط المختلفة التي تنجز وفقها هذه النشاطات.
3- المحتوى المعرفي ألمفاهيمي الذي يبنى عليه الدرس.
و نذكر بعض الطرق التي يمكن إتباعها في الدرس: الطريقة الإلقائية و الطريقة الاستدلالية وطريقة النشأة التاريخية و الطريقة الاستكشافية و طريقة العمل بالمشاريع و طريقة النمذجة و الطريقة التجريبية و الطريقة البنيوية وطريقة وضعية المشكلة، التي اعتمدها المنهاج الجديد....الخ. وسنتعرض بنوع من التفصيل في الفصل الثالث إلى طريقة وضعية المشكلة.
 

1-8   المفاهيم الفيزيائية
إن المفاهيم هي إحدى أسس المعرفة الإنسانية بالنسبة للمتعلمين في جميع مستوياتهم،  فهي من أكثر جوانب التعلم أهمية في الحياة المعرفية، لأنها تعمل على تصنيف البيئة والتقليل من تعقدها وذلك بإيجاد العلاقات بين العوامل المؤثرة في الظاهرة الفيزيائية(الكيميائية)، و سنتطرق فيما يلي إلى بعض الأساسيات المتعلقة بالمفهوم.
- معنى المفهوم:
إن المفهوم هو فكرة تختص بظاهرة معينة أو علاقة أو استنتاج عقلي يعبر عنه بواسطة كلمة من الكلمات أو مصطلح معين له وحدة.
- المفاهيم العلمية الفيزيائية:
يشمل المفهوم العلمي تسمية ومعنى أو اسما يحمل معنى واحدًا كمفهوم القوة مثلا، عكس المفاهيم اللغوية، التي عموما ما تكون متعددة المعاني، ويمكن تقسيم المفاهيم العلمية الفيزيائية إلى ثلاثة أنواع هي:
ـ المفاهيم التي تصف ظاهرة ما و نسميها المفاهيم الوضعية.
ـ المفاهيم التي تستخدم في تقدير معنى معين ونسميها المفاهيم التقديرية.
ـ المفاهيم التي تستخدم في توضيح وإيجاد العلاقات القائمة بين الأشياء والموجودات في الطبيعة ونسميها مفاهيم الربط.
 

 

 

                    
 

1-10   مفهوم الحواجز التعليمية
إن مفهوم الحاجز ألمعرفتي( épistémologique) أدخل من طرف قاسطون باشلار  Gaston Bachelard) (، الذي يرى أن الحاجز ألمعرفتي كمحرك لتطوير المعرفة، بحيث يكون نوع من القطيعة عند المتعلم تنشط تطور ونمو المعرفة.
بينما في ميدان التربية والتعليمية نتكلم عن الحواجز، التي لها علاقة بالاختيارات التعليمة و البداغوجية  للأستاذ أو النظام التربوي ككل، التي توظف (تستعمل) كحاجز لتعلم المعارف الجديدة، بحيث تؤدي بالتلميذ إلى الوقوع في الخطأ.
كما نجد أيضا هذا المفهوم ( مفهوم الحاجز) عند بياجي(Piaget) ، حيث يرى بأن الحاجز تحدده العوامل النفسية. و يمكن أن تكون  الحواجز نفسية، تعليمية، معرفتيه.
و هنا يمكن طرح مجموعة من الأسئلة:
 - ماذا ينبغي أن أعمل عندما أكون أمام حاجز؟
 - هل أتخطى هذا الحاجز وذلك بطرح المشكلة بطريقة أخرى؟
 - هل أجهله بحيث أتفاده نهائيا؟
 - هل أتبع إستراتيجية أخرى؟
في بعض الأحيان لا يهتم الأستاذ بالحاجز في الدرس حتى وإن عرفه وشخصه، لكونه لم يتمكن بعد من تحديده إن كان  نفسيا أو تعليميا أو معرفتيا.
و يمكن تمثيل مختلف أنماط (أنواع) الحواجز كما في المخطط أدناه:
الحاجز ألمعرفتي

المعرفة

          الحاجز النفسي                                      الحاجز التعليمي

            التلميذ                                                  الأستاذ
 

1-11    مفهوم التطبيقات المرجعية
حسب بياجي ((Piaget المتعلم يجمع وينظم معارفه انطلاقا من خبراته في الحياة اليومية وبالتالي فالمعارف، التي يتعلمها التلميذ كثيرا ما تكون مرتبطة بوظائف تطبيقية وعملية، وهنا يكمن الفرق طبعا بين الملم والمتعلم، فالمعلم(الأستاذ) يفكر بالمعرفة بكيفية نظرية للوصول إلى القوانين، بينما المتعلم (التلميذ) يحفظ لنفسه تفسيرات بصورة مجردة/تجريبية
ويحاول أن يتعامل معها كحقائق واقعية وهنا يمكن أن يكون التقارب بين المعلم والمتعلم، حتى وإن كانت للمتعلم تفسيرات ليس لها مبرر نظري أي ليست مبنية على دليل نظري.
انطلاقا من هنا يرى الاختصاصيين في التعليمية أن المعرفة العلمية كنتاج نظري يلعب دورا في تأسيس المعرفة كتطبيقات وعمليات اجتماعية.     
وعلى هذا الأساس تكون المعرفة العلمية وكذا المعرفة التقنية(المجال الصناعي) هي نتاج نشاطات تطبيقية و عملية تصلح أن تكون كمرجع ( سند) للنشاطات المدرسية للمتعلم.
هذه التطبيقات المرجعية هي سند (دعم) أولي لظواهر النقل التعليمي. يلاحظ أنه اختلاف بين نقل المعرفة التجريبية و نقل المعرفة النظرية.
1-12    العقد التعليمي

إن مفهوم العقد التعليمي تم إدراجه لأول مرة في تعليمية الرياضيات وعليه فالمقصود بالعقد التعليمي:  مجموعة تصرفات وسلوك الأستاذ التي ينتظرها التلميذ وكذا مجموعة تصرفات وسلوك التلميذ التي ينتظرها الأستاذ والعقد التعليمي هو مجموعة من القواعد، التي يلتزم بها كل من التلميذ و الأستاذ اتجاه بعضهما البعض. لأن كل منهما في علاقة تعليمية مع الآخر على شرط أن لا ينفذ التلميذ تعليمات الأستاذ على شكل أوامر، بل ينبغي أن يتم ذلك في تفاوض بينهما بشكل صريح. 
من أهم المشاكل، التي تميز العقد التعليمي كونه ضمني ويرتبط بكل الوضعيات المدرسية، بحيث يتطلب من الشركاء احترام شروط وبنود ضمن العقد التعليمي  لم تكن في وقت من الأوقات  موضوع النقاش، لذلك يحاول الأستاذ دوما إخفاء شيء ما على التلاميذ، لأن الأستاذ و التلاميذ مرتبطين بهذا العقد، الذي يميز الوضعية التعليمية.     

 

1-13   مستويات أهداف دروس الفيزياء
يقصد " بالهدف " كما هو معروف في علم النفس التربوي الحالة المراد الوصول إليها بالتلميذ في عملية التعلم آجلا أم عاجلا.
فهي تعبر عن نتيجة عملية التعلم كسلسلة من التغيرات التي تحدث في سلوك التلميذ بعد عملية التعلم.
فمثلا إذا كان هدف الدرس هو تمكن التلميذ من وصف العلاقة بين المقاومة و فرق الجهد و شدة التيار ، و بالتالي يكون الهدف محققا عندما يتمكن التلميذ من فهم قانون أوم .
 

1-13-1  مستويات الأهداف
في أدبيات علم النفس التربوي و تعليمية الفيزياء يوجد مستوى تنتظم وفقه أهداف التعلم حسب الانتقال من موقف تعليمي الى موقف تعليمي جديد أثناء سير درس الفيزياء ، أكثر هذه المستويات شيوعا مستوى الأهداف لـ CHRISTINE MOLLERS  الذي يقسم الأهداف إلى أربعة مستويات :
 

1_ الأهداف العامة
         وهي تعني الأهداف العامة للمجال الدراسي التي يمكن تحقيقها في اطار التربية و التعليم و كذا التي تنصب في إطار المواد العلمية.
 

2_ الأهداف الخاصة لمقرر الفيزياء :
         و هي تعني الأهداف التي يجب تحقيقها في فرع من فروع دروس الفيزياء كمثال أهداف تدريس الميكانيك، الضوء ، الحرارة ......إلخ.
 

3_الأهداف الخاصة بالدرس
وهي تعني الأهداف التي يمكن تحقيقها بوحدة تدريس معينة _ مثلا وحدة الحركة، التوازن  الكهرباء الساكنة .....الخ.
 

4_ الأهداف الدقيقة (العنصرية)
         و هو مستوى أدق و مفصل من المستوى الثالث و يصف الأهداف العنصرية لمراحل سير درس الفيزياء.
         و هناك تقسيم آخر مثلا في الدول الاسكندنفية و امريكا الذي يأخذ في عين الاعتبار ثلاث مستويات فقط :
_الأهداف العامة (المستوى الأعلى).
_ الأهداف الخاصة للمقرر (المستوى المتوسط).
_ أهداف الدرس (المستوى الأدنى).
 

 1-13-2 أهداف التعلم و أبعادها
         بالرجوع إلى نظريات التعلم و المناهج يمكن التمييز بين ثلاث أبعاد الأهداف التعلم وفق ( MEYER 1974 )
أهــــداف معرفية (KOGNITIVE
أهداف حس حركية ( PSYCHO_MOTORISCHE )
أهداف وجدانية (AFFECTIVE )
وهناك من يقسمها إلى أهداف معرفية ، منهجية و سلوكية  و يضاف إلى ذلك عند البعض أهداف اجتماعية ، و البعض الآخر يضيف ما يسمى بالأهداف العملية و ذلك عندما نقوم بانجاز التجربة أين يجب على المتعلم تعلم مجموعة من العمليات أثناء التجريب الذي يعتمد على" الملاحظة _ التأمل _ التصميم _ التخطيط _ البناء _ الفرضية _ الاختبار _ استغلال و تفسير النتائج _ بناء المفاهيم _ القانون _ الصحة " وفق (DRUXES 1973 )
 

1-13-3  تصنيف أهداف التعلم
         كنا قد رأينا في الفقرة السابقة أبعاد أهداف التعلم و هنا نتطرق إلى تصنيفها وفق بعد واحد و ذلك لأهميتها.
تصنيف الأهداف المعرفية  لدروس الفيزياء وفق BLOOM إلى :
من البسيط إلى المركب : المعرفة _ الفهم _ الاستعمال ( التطبيق)_التحليل_  التركيب _ التقويم .
         تصنيف الأهداف الحس _ حركية : وهي وفق DAVE ET GUILFORD  تخص الأعمال اليدوية _ التقنية _ الرياضة البدنية _ القدرة الحركية اثناء التعامل مع الآلات الموسيقية
 

1-13-4  تصنيف الأهداف الوجدانية
         وهي تصنف وفق KRATWOHL و آخرين بحيث   تصف حالة المتعلم المنتظرة تحت التأثير الانفعالي ، مثلا كإثارة اهتمام التلميذ حول ظاهرة علمية ، التعبير عن إحساسه و رأيه.
 

الأهداف الإجرائية:  "OPERATIONALISIERUNG " وفق MAGER/GAGNE
 

         يلاحظ بأنه يمكن أن تشتق من الأهداف الخاصة بالدروس أهداف مضبوطة و مفصلة بإمكانها أن تصف و توضح بصفة مركزة سلوك التلميذ المتوقع بعد عملية التعلم شريطة أن يكون هذا السلوك ملحوظا وملموسا و قابلا للقياس .
         بعد هذه النظرة حول مشكل الأهداف في تعليمية الفيزياء ننتقل إلى المشكلة التي تهتم بتلقين محتوى المادة و كيفية تقديمها في درس الفيزياء.
 

 

1-14    المكتسبات القبلية للتلاميذ
إن مفهوم المكتسبات القبلية يعتبر من أهم صعوبات الدراسة و البحث في العقود الأخيرة، و عليه فهي وردت في كثير من البحوث التعليمية و خاصة في اللغة اللاتينية بمعاني متعددة مثل:

Vorstellungen, Représentations, Conceptions..........


و هي تعني في الواقع المعارف التي يأتي بها التلميذ إلى القسم قبل عمليتي التعليم و التعلم.
و يقصد بها الأفكار والتصورات التي يبرزها التلميذ في الدرس عندما يطلب منه وصف و تفسير و تعليل الظاهرة فيزيائيا، أي أن التلميذ يحمل معه إلى الدرس محتوى معينا من المعارف الأولية انطلاقا من خبراته اليومية المختلفة من الوسط (المنزل - الشارع  المدرسة) الذي يعيش فيه، فهي إذن مصدر لهذه الأفكار.
و على هذا الأساس فهي تلعب دورا أساسيا في التخطيط للمراحل المختلفة لسير الدرس و خاصة عندما يتعلق الأمر بإدراج التجربة، لينتقل المعلم(الأستاذ) بالتلميذ إلى التفكير العلمي الفيزيائي الصحيح، لكي يتمكن التلميذ من توظيف المعارف في مكانها المناسب، لأن هذه المعارف تكون للأستاذ أدوات تساعده على أخذ القرار في عمليتي التعليم/التعلم، حيث يجب عليه أن يثبت هذه المعارف إن كانت صحيحة أو يصححها إن كانت خاطئة و يعوضها بمعارف فيزيائية صحيحة.
 

1-15    الطريقة التجريبية / المسعى العلمي

إن الاهتمام بالطريقة التجريبية معناه اهتمام بالعمل التجريبي في درس العلوم الفيزيائية أي الاعتناء بالنشاط الذهني و العلمي للتلميذ أثناء عملية التدريس. إلا أن التحضير النظري للدرس له تأثير على سير الدرس التجريبي، لذلك يجب على المعلم أن يهتم بالمفاهيم النظرية لدرس ما حتى يستطيع أن يواجه التلاميذ في الدرس لاستعمال         و استغلال معلوماتهم و معارفهم لوصف و تفسير الظواهر الفيزيائية اليومية، انطلاقا من هذه المفاهيم و على هذا الأساس يجب أن نعرف قبل كل شيء متى و كيف تكون التجربة أثناء سير الدرس التجريبي ضرورية و هدافة. أي أنها تلبي كل حاجيات الدرس، عندها تصبح حل لكل الإشكاليات التي تعارض عملية التعليم. و بالتالي تكون هذه التجربة في المراحل المختلفة للدرس التجريبي كجزء من هذا الدرس لأن التجربة كما هو معروف جزء في الطريقة التجريبية التي تحتوي على المراحل أو الخطوات أو كما تسمى عند البعض. و الشيء الملفت للانتباه هو عرض هذه المراحل على شكلين الأولى يوضح خطوات الطريقة التجريبية التي تتبع من طرف المعلم و الثانية بين هذه الخطوات بالنسبة للتلميذ و التي تتمثل في:الموضوع المعالج، التوقع، التخطيط للتجربة، الإنجاز، التقييم، المقارنة، النتائج.

و هذه الخطوات يجب أن تتبع من طرف المعلم عندما يكون الوضع بالنسبة للتجربة التوضيحية أو من طرف التلميذ بالنسبة لتجربة التلميذ.

.

 مراحل الطريقة التجريبية في درس العلوم الفيزيائية

 لدراسة أي ظاهرة فيزيائية في درس العلوم الفيائية ينبغي إتباع المراحل التالية:

- الملاحظة:

 نطرح مجموعة من الأسئلة في هذه المرحلة، بحيث يكون لها صلة بالظاهرة  للوصول إلى الإجابات المطابقة لهذه الأسئلة.

- الفرضية:  

 الفرضية هي تأكيد تحت التحفظ بالتجربة، أو المعلومات القبلية أو الأحداث الملاحظة، و منه فهي إجابة مفترضة.

فالفرضية هي جواب أو حل مفترض أو مؤقت لسؤال، أو مشكل ما، وتحتاج إلى اختبار صحتها أو عدم صحتها عن طريق الإحتبار التجريبي أو الاستدلال المنطقي وفق منهج التفكير الافتراضي –اللإستنتاجي -.

 - التجريب:

هي المرحلة التي تجري في المخبر، وهي ضرورية للتأكد من صلاحية الفرضية أو تفنيدها، التجريب يعمل على تجسيد الظاهرة الفيزيائية ووصفها وتفسيرها في شروط معينة قبل الدراسة و للتجريب ثلاثة أطوار:

- تسجيل الملاحظات المتعلقة بالتجربة تسجل الملاحظات آنيا وتدريجيا بكل دقة و نزاهة مع عدم إهمال الشروط و العوامل التي بإمكانها التأثير على التجربة، و تقديم التسجيلات على شكل كيفي، بياني أو رياضي.

- تحليل الملاحظات المسجلة و تعني إجراء تحليل للحوادث الملاحظة وتجميع الملاحظات المرتبطة فيما بينها، لتسهيل صياغة نتيجة صحيحة و دقيقة.

-عملية التجريب ( الإنجاز )إذ أن اختيار العوامل ودقة الملاحظة ضروريان في التجربة، حيث يجب أن تأخذ بعين الاعتبار كل التغيرات التي تطرأ على التجربة

- الإستنتاج:

انتهى التجريب، وعليه يمكن أن نحكم على تأكيد فرضية أو تنفيذها.فالاستنتاج هو العرض الذي يرتكز على وضوح ( بيان ) الحوادث الملاحظة تجريبيا.

النتيجة تكون مؤسسة على الحوادث التجريبية ولا يمكن أن تقبل أي احتمال

- التعميم:

إن تعدد التجارب المتماثلة أي البحث عن الأوجه المختلفة للترتيب التجريبي ( التركيب التجريبي) الذي ينبغي أن يؤدي إلى نفس النتيجة، بحيث نبقي على نفس الأدوات مع تغيير وضع تركيب هذه الأدوات في الترتيب التجريبي المقترح.و معنى هذا إجراء تجارب مشابهة من طرف عدة مجربين تؤدي إلى نفس النتيجة.

  ويكون التعميم صحيحا إذا كان في سياق الأحداث الثابتة، و يمكن صياغته على شكل مبدأ أو نظرية أو قانون.

التعميم إذن هو"استقراء داخلي أو خارجي يمكن الاعتماد عليه في اكتساب معارف جديدة باستمرار و دون انقطاع"  (الوثيقة المرافقة، ص81).

و يمكن تمثيل المراحل السابقة للطريقة التجريبية بالمخطط في الصفحة الموالية:

 
 و يعني التجريب حسب المخطط السابق بأنه قدرة الفرد العقلية التي تمكنه من إجراء تجارب عملية بنجاح، حيث تتكامل فيها جمع البيانات للوصول إلى النتائج وتفسيرها وإصدار الأحكام المناسبة وفقا للمشكلة المطروحة مع طرق العلم والعمليات من حيث التخطيط للقيام بالتجربة.

http://cem200.ahlamontada.net

Admin


Admin
الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية
وزارة التربية الوطنية
مديرية التربية لولاية البليدة
الدورة التكوينية للاساتذة المتربصين
ثانوية بن تفتيفة محمد -البليدة

الاستاذ بوديسة عبد القادر
مفتش تعليم متوسط   
علوم فيزيائية
مقياس التشريع المدرسي و النظام التربوي

http://up.harajgulf.com/do.php?id=945989


عمل الورشات ( وضعيات للتطبيق حول التشريع المدرسي)
اعداد الاستاذ بوديسة عبد القادر 2016

http://up.harajgulf.com/do.php?id=945996

http://cem200.ahlamontada.net

Admin


Admin
مقاييس التكوين للاساتذة المتربصين



معلومات حول المعالجة البيداغوجية



http://www.djelfa.info/vb/showthread.php?t=779319



https://professeurstagiaire20142015.files.wordpress.com/2015/05/d8a7d984d8aad982d988d98ad985-d988d8a7d984d8afd8b9d985-d8aad983d988d98ad986.pdf




http://elbassair.net/bfat/tarbawiat/evaluation/%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%82%D9%88%D9%8A%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D8%BA%D9%88%D8%AC%D9%8A.pdf


https://sites.google.com/site/modernteachingstrategies/strategy-evaluation-and-support-in-the-educational-field-education



معلومات حول اخلاقيات مهنة التعليم

http://www.djelfa.info/vb/showthread.php?t=895090


http://www.unpef.com/univer_ete_2015/conf02.pdf


معلومات حول تعليمية المادة

http://bu.edu.eg/portal/uploads/Specific%20Education/Educational%20and%20Psychological%20Sciences/5073/crs-11468/Psychology%20of%20Education.pdf


http://www.ouarsenis.com/vb/showthread.php?t=90094


http://www.education39.net/node/505


معلومات حول علم نفس الطفل

http://www.infpe.edu.dz/pubinfpes/livers_infpe/livre_t/psyco.pdf


معلومات حول التسيير البيداغوجي

http://www.infpe.edu.dz/pubinfpes/livers_infpe/livre_adm/direteur_m_ly/gestion_pedag_livre.pdf

معلومات حول النظام التربوي

http://www.infpe.edu.dz/pubinfpes/livers_infpe/livre_adm/direteur_m_ly/systeme_educ_livre.pdf

معلومات حول التشريع المدرسي
http://www.infpe.edu.dz/pubinfpes/livers_infpe/livre_adm/direteur_m_ly/legislation_livre.pdf

معلومات حول التسيير البيداغوجي للقسم

http://www.nfaes.net/forums/threads/2377-%D8%AA%D8%B3%D9%8A%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%B3%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D8%BA%D9%88%D8%AC%D9%8A




http://elbassair.net/downloads/tarbawaiyate/G10/18.pdf



عدل سابقا من قبل Admin في الأحد يوليو 24, 2016 8:26 pm عدل 4 مرات

http://cem200.ahlamontada.net

Admin


Admin
ميثاق اخلاقيات مهنة التعليم



مقدمة
تعد مهنة التعليم رسالة رفيعة الشأن عالية المنزلة تحظى باهتمام الجميع ، لما لها من تأثير عظيم في حاضر الأمة ومستقبلها ، ويتجلى سمو هذه المهنة ورفعتها في مضمونها الأخلاقي الذي يحدد مسارها المسلكي ، ونتائجها التربوية والتعليمية ، وعائدها على الفرد والمجتمع والإنسانية جمعاء .
وبديهي أن تستمد الأمم والمجتمعات أخلاقيات المهنة من قيمها ومقوماتها ، ونحن بفضل الله نستمد أخلاقيات هذه المهنة من عقيدتنا الإسلامية المقررة في القرآن الكريم والسنة المطهرة ، ورسول الله صلى الله عليه وسلم قدوتنا ومعلمنا في هذا الشأن (لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الآخر وذكر الله كثيراً ... الآية) .
إن هذا الميثاق يتضمن ما يشعر به كل معلم أنه يتعين عليه مراعاته في أدائه لرسالته ، وقيامه بعمله قبل أبنائه الطلاب وزملائه العاملين في الميدان التربوي ، وقبل الوطن بوجه عام ، والأمة التي ينتمي إليها بوجه أعم والإنسانية جمعاء ، فالمعلم الناجح هو الذي يأسر قلوب طلابه بلطفه ، وحسن خلقه ، وحبه لهم ، وحنوه عليهم وينال إعجابهم واحترامهم بتمكنه من مادته التي يعلمها ، وببراعة إيصالها إليهم .
والمعلم المحب لعمله يخلص له ، ويجد المتعة فيه ، وتهون عليه الصعاب والطالب يحب معلمه ويحترمه لما يجد فيه من قدوة حسنة ، وعلم راسخ وحكمة ورفق ، ورسولنا المعلم محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم يقول (إن الرفق لا يكون في شيء إلا زانه ولا ينزع من شيء إلا شانه) .
وبحب الطالب للمعلم يحب المادة ويستسهل صعبها ويتألق فيها فينظر المعلم كيف يدخل إلى قلوب أبنائه ليؤدي المسؤولية العظيمة الملقاة على عاتقه .
ومعلوم أن فاقد الشيء لا يعطيه ، فالجاهل لا يستطيع أن ينفع العلم ، والضعيف لا يقدر أن يعين بقوة ، وأنى للمعلم أن يرقى بالمتعلم وأنّى للمربي غذا لم يكن رصيده من القوة في العلم والأمانة والخلق ما يسع المتعلمين .
ومن هنا فالمعلم في المملكة العربية السعودية ينتمي إلى بلد شرفها الله بأنها منطلق رسالة الإسلام ، كما شرفها بخدمة الحرمين الشريفين ، لذا عليه أن يمثل المسلم الذي يعبد الله على بصيرة بعيداً عن الغلو أو التطرف أو الجفاء أو الانحلال وأن يكون لطلابه قدوة حسنة يتأسون به ، مهتدياً بهدي الرسول صلى الله عليه وسلم في الوسطية ، التي دعا إليها الدين الحنيف في قول الله تعالىSadوكذلك جعلناكم أمة وسطاً لتكونوا شهداء على الناس ويكون الرسول عليكم شهيداً) .

المادة الأولى : يقصد بالمصطلحات الآتية المعاني الموضحة قرين كل منها .
أخلاقيات مهنة التعليم : السجايا الحميدة والسلوكيات الفاضلة التي يتعين أن يتحلى بها العاملون في حقل التعليم العام فكراً وسلوكاً أمام الله ثم أمام ولاة الأمر وأمام أنفسهم والآخرين ، وترتب عليهم واجبات أخلاقية .
المعلم : المعلم والمعلمة والقائمون والقائمات على العملية التربوية من مشرفين ومشرفات ومديرين ومديرات ومرشدين ومرشدات ونحوهم .
الطالب : الطالب والطالبة في مدارس التعليم العام وما في مستواها .

المادة الثانية : أهداف الميثاق .
يهدف الميثاق إلى تعزيز انتماء المعلم لرسالته ومهنته ، والارتقاء بها والإسهام في تطوير المجتمع الذي يعيش فيه وتقدمه ، وتحبيبه لطلابه وشدهم إليه ، والإفادة منه وذلك من خلال الآتي :
1- توعية المعلم بأهمية المهنة ودورها في بناء مستقبل وطنه .
2- الإسهام في تعزيز مكانة المعلم العلمية والاجتماعية .
3- حفز المعلم على أن يتمثل قيم مهنته وأخلاقها سلوكاً في حياته .

المادة الثالثة : رسالة التعليم .
1- التعليم رسالة تستمد أخلاقياتها من هدي شريعتنا ومباديء حضارتنا ، وتوجب على القائمين بها أداء حق الانتماء إليها إخلاصاً في العمل ، وصدقاً مع النفس والناس ، وعطاءً مستمراً لنشر العلم وفضائله .
2- المعلم صاحب رسالة يستشعر عظمتها ويؤمن بأهميتها ، ويؤدي حقها بمهنية عالية .
3- اعتزاز المعلم بمهنته وإدراكه المستمر لرسالته يدعوانه إلى الحرص على نقاء السيرة وطهارة السريرة ، حفاظاً على شرف مهنة التعليم .

المادة الرابعة : المعلم وأداؤه المهني .
1- المعلم مثال للمسلم المعتز بدينه المتأسي برسول الله صلى الله عليه وسلم في جميع اقواله ، وسطياً في تعاملاته وأحكامه .
2- المعلم يدرك أن النمو المهني واجب أساس ، والثقافة الذاتية المستمرة منهج في حياته ، يطور نفسه وينمي معارفه منتفعاً بكل جديد في مجال تخصصه ، وفنون التدريس ومهاراته .
3-يدرك المعلم أن الاستقامة والصدق ، والأمانة ، والحلم ، والحزم ، والانضباط ، والتسامح ، وحسن المظهر ، وبشاشة الوجه ، سمات ؤئيسة في تكوين شخصيته .
4- المعلم يدرك أن الرقيب الحقيقي على سلوكه ، بعد الله سبحانه وتعالى ، هو ضمير يقظ وحسن ناقد ، وأن الرقابة الخارجية مهما تنوعت أساليبها لا ترقى إلى الرقابة الذاتية ، لذلك يسعى المعلم بكل وسيلة متاحة إلى بث هذه الروح بين طلابه ومجتمعه ، ويضرب المثل والقدوة في التمسك بها .
5- يسهم المعلم في ترسيخ مفهوم المواطنة لدى الطلاب ، وغرس أهمية مبدأ الاعتدال والتسامح والتعايش بعيداً عن الغلو والتطرف .

المادة الخامسة : المعلم وطلابه .
1- العلاقة بين المعلم وطلابه ، والمعلمة وطالباتها لحمتها الرغبة في نفعهم ، وسداها الشفقة عليهم والبر بهم ، أساسها المودة الحانية ، وحارسها الحزم الضروري ، وهدفها تحقيق خيريّ الدنيا والآخرة للجيل المأمول للنهضة والتقدم .
2- المعلم قدوة لطلابه خاصة ، وللمجتمع عامة ، وهو حريص على أن يكون أثره في الناس حميداً باقياً ، لذلك فهو يستمسك بالقيم الأخلاقية ، والمثل العليا ويدعو إليها وينشرها بين طلابه والناس كافة ، ويعمل على شيوعها واحترامها ما استطاع إلى ذلك سبيلاً .
3- يحسن المعلم الظن بطلابه ويعلمهم أن يكونوا كذلك في حياتهم العامة والخاصة ليلتمسوا العذر لغيرهم قبل التماس الخطأ ويروا عيوب أنفسهم قبل رؤية عيوب الآخرين .
4- المعلم أحرص الناس على نفع طلابه ، يبذل جهده كله في تعليمهم ، وتربيتهم ، وتوجيههم ، يدلهم على طريق الخير ويرغبهم فيه ويبين لهم الشر ويذودهم عنه ، في رعاية متكاملة لنموهم دينياً وعلمياً وخلقياً ونفسياً واجتماعياً وصحياً .
5- المعلم يعدل بين طلابه في عطائه وتعامله ورقابته وتقويمه لأدائهم ، ويصون كرامتهم ويعي حقوقهم ، ويستثمر أوقاتهم بكل مفيد وهو بذلك لا يسمح باتخاذ دروسه ساحة لغير ما يعنى بتعليمه ، في مجال تخصصه .
6- المعلم أنوذج للحكمة والرفق ، يمارسها ويأمر بهما ، ويتجنب العنف وينهي عنه ويعوّد طلابه على التفكير السليم والحوار البناء ، وحسن الإستماع إلى آراء الآخرين والتسامح مع الناس والتخلق بخلق الإسلام غي الحوار ، ونشر مبدأ الشورى .
7- يعي المعلم أن الطالب ينفر من المدرسة التي يستخدم فيها العقاب البدني والنفسي ، لذا فإن المربي القدير يتجنبهما ، وينهي عنهما .
8- يسعى المعلم لإكساب الطالب المهارات العقلية والعلمية ، التي تنمي لديه التفكير العلمي الناقد ، وحب التعلم الذاتي المستمر وممارسته

المادة السادسة : المعلم والمجتمع
1- يعزز المعلم لدى الطلاب الإحساس بالانتماء لدينه ووطنه ، كما ينمي لديهم أهمية التفاعل الإيجابي مع الثقافات الأخرى ، فالحكمة ضالة المؤمن أنّى وجدها فهو أحق الناس بها .
2- المعلم أمين على كيان الوطن ووحدته وتعاون أبنائه ، يعمل جاهداً لتسود المحبة المثمرة والإحترام الصادق بين الموطنين جميعاً وبينهم وبين ولي الأمر منهم ، تحقيقاً لأمن الوطن واستقراره ، وتمكيناً لنمائه وازدهاره ، وحرصاً على سمعته ومكانته بين المجتمعات الإنسانية الراقية .
3- المعلم موضع تقدير المجتمع ، واحترامه ، وثقته ، وهو لذلك حريص على أن يكون في مستوى هذه الثقاة ، وذلك التقدير والإحترام ، ويحرص على إلا يؤثر عنه إلا ما يؤكد ثقة المجتمع به واحترامه له .
4- المعلم عضو مؤثر في مجتمعه ، تعلق عليه الآمال في التقدم المعرفي والارتقاء العلمي والإبداع الفكري والإسهام الحضاري ونشر هذه الشمائل الحميدة بين طلابه .
5-المعلم صورة صادقة للمثقف المنتمي إلى دينه ووطنه ، الأمر الذي يلزمه توسيع نطاق ثقافته ، وتنويع مصادرها ، ليكون قادراً علة تكوين رأي ناضج مبني على العلم والمعرفة والخبرة الواسعة يعين به طلابه على سعة الأفق ورؤية وجهات النظر المتباينة باعتبارها مكونات ثقافية تتكامل وتتعاون في بناء الحضارة الإنسانية .

المادة السابعة : المعلم والمجتمع المدرسي
1- الثقة المتبادلة والعمل بروح الفريق الواحد هي أساس العلاقة بين المعلم وزملائه ، وبين المعلمين والإدارة التربوية .
2- يدرك المعلم أن احترام قواعد السلوك الوظيفي والالتزام بالأنظمة والتعليمات وتنفيذها والمشاركة الإيجابية في نشاطات المدرسة وفعالياتها المختلفة ، أركان أساسية في تحقيق أهداف المؤسسة التعليمية .

المادة الثامنة : المعلم والأسرة .
1- المعلم شريك الوالدين في التربية والتنشئة فهو حريص على توطيد أواصر الثقة بين البيت والمدرسة .
2- المعلم يعي أن التشاور مع الأسرة بشأن كل أمريهم مستقبل الطلاب أو يؤثر في مسيرتهم العلمية ، وفي كل تغير يطرأ على سلوكهم ، أمر بالغ النفع والأهمية .
3- يؤدي العاملون في مهنة التعليم واجباتهم كافة ويصبغون سلوكهم كله بروح المباديء التي تضمنتها هذه الأخلاقيات ويعملون على نشرها وترسيخها وتأصيلها والإلتزام بها بين زملائهم وفي المجتمع بوجه عام .

http://cem200.ahlamontada.net

Admin


Admin
تعليمية المواد
تعليمية العلوم الفيزيائية




تعليمية الرياضيات
http://www.meduc.ufc.dz/cours/Maths%20didactique/COURS.pdf

http://cem200.ahlamontada.net

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى